لزوم سبق نيّة السجود عليه من باب المقدمية - اعتبار قصد القرآنية في قراءة آية السجدة 

الكتاب : المستند في شرح العروة الوثقى-الجزء الخامس : الصلاة   ||   القسم : الفقه   ||   القرّاء : 1497


ــ[212]ــ

   [ 1643 ] مسألة 12 : الظاهر عدم وجوب نيّته حال الجلوس أو القيام ليكون الهوي إليه بنيّته ، بل يكفي نيّته قبل وضع الجبهة بل مقارناً له (1) .

   [ 1644 ] مسألة 13 : الظاهر أ نّه يعتبر في وجوب السجدة كون القراءة بقصد القرآنية (2)

 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

معه ، بل هو إبقاء لما كان كما مرّت الاشـارة إليه سـابقاً (1) ، فلا بدّ من الرفع والوضع تحقيقاً للامتثال .

   (1) بما أنّ السجود الواجب متقوّم بوضع الجبهة على الأرض ، والهوي إليه مقدّمة صرفة ، فلا تعـتبر النيّة عند الهوي فضلاً عن حال الجلوس أو القـيام فلو هوى لداع آخر ثمّ بدا له في السجود قبل بلوغ الحد فنوى وسجد أجزأ عنه ، فتكفي النيّة الحاصلة قبل السجود ولو آناً ما ، بل لا يعتبر هذا المقدار أيضاً فتكفي المقـارنة كما هو الشأن في سائر العبادات ، لعدم الدليل على لزوم سبق النيّة على العمل ، فلو اتّفقت مقارنة النيّة لنفس العمل مقارنة حقيقية كفى لكن الشأن في تحقّقه وإحرازه خارجاً فانّه عسر جدّاً ونادر التحقّق ، ولذا كان اللاّزم من باب المقدّمة العلمية سبق النيّة ولو آناً ما ، وإن كانت المقارنة على تقدير تحقّقها كافية أيضا .

 (2) لتوقف صدق قراءة القرآن على قصد الحكاية عن ذاك الكلام النازل على النبيّ الأعظم (صلّى الله عليه وآله) كما مرّ توضيحه في بحث القراءة عند التكلّم عن لزوم تعيين البسملة(2) ، فالعاري عن القصد كلام آدمي مشابه للقرآن

ــــــــــــــــــــــــــــ

(1) في ص 114 ، 131 .

(2) شرح العروة 14 : 337 .




 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net