الحادية والثلاثون : العلم بأ نّه صلّى العشاءين ثمان ركعات والشك في أنّه زاد ركعة في المغرب أو العشاء 

الكتاب : المستند في شرح العروة الوثقى-الجزء التاسع:الصلاة   ||   القسم : الفقه   ||   القرّاء : 1511


ــ[229]ــ

   [ 2164 ] المسألة الحادية والثلاثون : إذا علم أ نّه صلّى ((1)) العشاءين ثمان ركعات ولا يدري أ نّه زاد الركعة الزائدة في المغرب أو في العشاء وجب إعادتهما ، سواء كان الشك بعد السلام من العشاء أم قبله (1) .
ـــــــــــــــــــــــــــ

السجدتين أو بعد الدخول في الركوع ، لتجاوز محلّه ، نعم فيما إذا  كان عارضاً حال القيام يجوز العدول بعد الهدم ، وبذلك يقطع بحصول مغرب صحيحة مردّدة بين الاُولى والثانية .

   فلا فرق بين المسـألتين إلاّ من هاتين الناحيتين ، وإلاّ فهما من واد واحد فتجري قاعدة الفراغ بالنسبة إلى المغرب من غير معارض فيما إذا كان الشك أثناء العشاء بعد عدم إمكان تصحيحها عشاءً في شيء من الصور المتقدّمة كما عرفت بما لا مزيد عليه .

   (1) قد ظهر الحال فيها ممّا قدّمناه آنفاً .
ـــــــــــــــــ

(1) هذه المسألة وسابقتها على ملاك واحد .




 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net