التاسع : سبّ النبيّ (صلّى الله عليه وآله) 

الكتاب : مبـاني تكملة منهاج الصالحين - الجزء الأول : القضاء   ||   القسم : الفقه   ||   القرّاء : 5475

 

ــ[321]ــ

التاسع :  سبّ النبيّ (صلّى الله عليه وآله)

   (مسألة 214) : يجب قتل من سبّ النبيّ (صلّى الله عليه وآله) على سامعه ما لم يخف الضرر على نفسه أو عرضه أو ماله الخطير ونحو ذلك(1)، ويلحق به سبّ الأئمّة (عليهم السلام) وسبّ فاطمة الزهراء (عليها السلام)(2).

 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

   (1) أمّا وجوب قتله ـ مضافاً إلى أ نّه لا خلاف فيه ، بل ادّعي الإجماع عليه بقسميه ـ فلعدّة روايات :

   منها : صحيحة هشام بن سالم عن أبي عبدالله (عليه السلام) : أ نّه سُئِل عمّن شتم رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) «فقال (عليه السلام): يقتله الأدنى فالأدنى قبل أن يرفع إلى الإمام»(1).

   وأمّا عدم وجوبه مع الخوف فلإطلاق أدلّة نفي الضرر ، ولخصوص صحيحة محمّد بن مسلم عن أبي جعفر (عليه السلام) «قال : إنّ رجلاً من هذيل كان يسبّ رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) » ـ إلى أن قال : ـ فقلت لأبي جعفر (عليه السلام) : أرأيت لو أنّ رجلاً الآن سبّ النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ، أيقتل ؟ «قال : إن لم تخف على نفسك فاقتله» (2) .

   (2) من دون خلاف بين الأصحاب ، بل ادّعي عليه الإجماع بقسميه ، وذلك لما علم من الخارج بالضرورة أنّ الأئمّة (عليهم السلام) والصدّيقة الطاهرة (عليها السلام) بمنزلة نفس النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ، وأنّ حكمهم (عليهم السلام) حكمه (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ، وكلّهم يجرون مجرى واحداً ، وتؤكّد ذلك عدّة روايات :

ــــــــــــــــــــــــــــ

(1) الوسائل 28 : 337 /  أبواب حد المرتد ب 7 ح 1 .

(2) الوسائل 28 : 213 /  أبواب حد القذف ب 25 ح 3 .

ــ[322]ــ

ولا يحتاج جواز قتله إلى الإذن من الحاكم الشرعي (1) .
ـــــــــــــــــــــــ

   منها : صحيحة هشام بن سالم، قال: قلت لأبي عبدالله (عليه السلام): ما تقول في رجل سبّابة لعليّ (عليه السلام) ؟ قال : فقال لي : «حلال الدم والله لولا أن تعمّ به بريئاً» قال: قلت : لأيّ شيء يعمّ به بريئاً ؟ «قال : يقتل مؤمن بكافر»(1).

   ومنها : صحيحة داود بن فرقد ، قال : قلت لأبي عبدالله (عليه السلام) : ما تقول في قتل الناصب ؟ «فقال : حلال الدم ، ولكنّي أتّقي عليك ، فإن قدرت أن تقلب عليه حائطاً أو تغرقه في ماء لكي لا يشهد به عليك فافعل» الحديث(2) .

   (1) كما صرّح به في صحيحة هشام بن سالم المتقدّمة .
ـــــــــــــ

(1) الوسائل 28 : 215 /  أبواب حد القذف ب 27 ح 1 .

(2) الوسائل 28 : 216 /  أبواب حد القذف ب 27 ح 5 .




 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net