9762: كعبر --- كعيب --- كلب --- كلثوم --- الكلح --- كليب 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الخامس عشر   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 2495


9762: كعبر:
من أصحاب علي عليه السلام، شهد معه صفّين، وذكره ابن شهرآشوب في المناقب: الجزء 3، باب إمامة أمير المؤمنين عليه السلام، في (فصل في حرب صفّين).
9763: كعيب بن عبد اللّه:
قال النجاشي: (كعيب بن عبد اللّه مولى بني طرفة، كوفى، ثقة، روى عن أبي عبد اللّه عليه السلام، ذكره أصحاب الرجال، له كتاب يرويه جماعة، أخبرنا أحمد بن عبد الواحد، قال: حدّثنا عبد اللّه بن أبي يزيد، قال: حدّثنا علي بن محمد بن رباح، عن محمد والحسين ابني أحمد بن الحسن، عن أبيهما، عن العبّاس ابن عامر، عن كعيب، بكتابه).
وعدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الصادق عليه السلام (18)، قائلاً: (كعيب مولى بني طرفة).
9764: كلب علي بن جواد:
قال الشيخ الحرّ في تذكرة المتبحّرين (666): (الشيخ كلب علي بن جواد الكاظمى: فاضل، عالم، شاعر، أديب، معاصر).
9765: كلثوم بن زيد:
من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (10).
9766: كلثوم بن سليم:
(كش) وقف على الرضا عليه السلام، ذكره ابن داود في القسم الثاني (402).
أقول: قال النجاشي: كلثوم بنت سليم، روت عن الرضا عليه السلام كتاباً... (إلخ). وما ذكره ابن داود لا أساس له.
9767: كلثوم بن عبد المؤمن:
الحرانى: روى عن أبي عبد اللّه عليه السلام، وروى عنه علي بن منصور. الكافي: الجزء 4، باب حجّ إبراهيم وإسماعيل 7، الحديث 3.
9768: كلثوم بن الهرم (العدم):
روى عن عبد اللّه بن سنان، وعبد اللّه بن مسكان، وروى عنه إبراهيم ابن هاشم. تفسير القمّى: سورة الفاتحة، في تفسير قوله تعالى: (بسم اللّه الرحمن الرحيم).
كذا في أكثر النسخ، ولكن في الطبعة الحديثة، كلثوم بن العدم، بدل كلثوم ابن الهرم.
9769: الكلح الضبىّ:
وكان على رجالة أمير المؤمنين عليه السلام يوم صفّين، من أصحاب علي عليه السلام، رجال الشيخ (6).
9770: كليب الاسدى:
وقع بهذا العنوان في إسناد جملة من الروايات تبلغ ثمانية عشر مورداً.
فقد روى عن أبي عبد اللّه عليه السلام في جميع ذلك.
وروى عنه صفوان، وصفوان بن يحيى، وفضالة، وفضالة بن أيوب، والقاسم، والقاسم بن محمد الجوهرى، ويونس.
أقول: هذا متحد مع كليب بن معاوية الاسدي الآتى.
9771: كليب بن الاسود:
العامري الكوفى: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (13).
9772: كليب بن شهاب:
الجرمى: من أصحاب علي عليه السلام، رجال الشيخ (2).
وعدّه البرقي أبا صادق الجرمي من أصحاب أمير المؤمنين عليه السلام من اليمن، وعدّ أبا صادق كليباً من أصحاب أبي محمد الحسن بن علي عليهما السلام، ومن أصحاب أبي محمد علي بن الحسين عليهما السلام، وعدّ أبا صادق من أصحاب الحسين عليه السلام.
9773: كليب بن عبد الملك:
السلام.
9772: كليب بن عبد الملك:
وعدّ أبا صادق كليباً من أصحاب أبي محمد الحسن بن علي عليهما السلام، أبي محمد علي بن الحسين عليهما السلام، وعدّ أبا صادق من أصحاب الحسين عليه السلام.
9772: كليب بن عبد الملك:
الجرمى: من أصحاب علي عليه السلام، رجال الشيخ (2).
لاآن اليمن،
ابن أبي عبيدة بن عبداللّه بن مسعود الكوفى: من أصحاب الصادق عليه السلام،رجال الشيخ (14).
9774: كليب بن معاوية:
قال النجاشي: (كليب بن معاوية بن جبلة الصيداوي الاسدى: أبو محمد، وقيل أبو الحسين، روى عن أبي جعفر وأبي عبداللّه عليهما السلام. وابنه محمد ابن كليب، روى عن أبي عبداللّه عليه السلام، له كتاب رواه جماعة، منهم عبدالرحمان بن أبي هاشم، أخبرنا أحمد بن على، قال: حدّثنا محمد بن أحمد بن داود، قال: حدّثنا الحسين بن محمد بن علان، قال: حدّثنا محمد بن أحمد بن ثابت، قال: حدّثنا القاسم بن محمد بن الحسين بن خازم، قال: حدّثنا عبدالرحمان بن أبي هاشم، عن كليب، بكتابه).
وقال الشيخ (583): (كليب بن معاوية الاسدى، ويعرف بالصيداوى، له كتاب، أخبرنا به ابن أبي جيد، عن ابن الوليد، عن الصفّار، عن علي بن إسماعيل، عن صفوان، عنه. وأخبرنا به المفيد رحمة اللّه، عن ابن بابويه، عن أبيه، عن الحميرى، وسعد بن عبداللّه، عن محمد بن الحسين، عن صفوان، عنه. وأخبرنا به جماعة، عن أبي المفضّل، عن ابن بطّة، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن ابن أبي عمير، عنه).
وعدّه في رجاله من أصحاب الباقر عليه السلام مرّتين، قائلاً: (تارة): (كليب بن معاوية الاسدى) (2)، و(أخرى): (كليب بن معاوية الصيداوى) (8).
وفي أصحاب الصادق عليه السلام (15)، قائلاً: (كليب بن معاوية بن جبلة أبو محمد الصيداوى: عربى، كوفى).
وعدّه فيمن لم يرو عنهم عليهم السلام أيضاً، قائلاً: (كليب بن معاوية الاسدى، روى عنه صفوان) (1).
وعدّه البرقي أيضاً (تارة) في أصحاب الباقر عليه السلام، قائلاً: (كليب ابن معاوية الاسدى)، و(أخرى) في أصحاب الصادق عليه السلام مضيفاً إليه: الصيداوى.
روى (كليب بن معاوية)، عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه جعفر ابن بشير. كامل الزيارات: الباب 28، في بكاء السماء والارض على قتل الحسين عليه السلام، الحديث 10.
قال الكشّي (177): (علي بن إسماعيل، عن حمّاد بن عيسى، عن حسين ابن مختار، عن أبي أسامة، قال: قلت لابي عبداللّه عليه السلام: إنّ عندنا رجلاً يسمّى كليباً، فلايجى‏ء عنكم شى‏ء إلاّ قال أنا أسلّم، فسمّينا كليباً بتسليمه به، قال: فترحّم عليه أبو عبداللّه عليه السلام، وقال: أتدرون ماالتسليم؟ فسكتنا، فقال: هو واللّه الاخبات، قول اللّه عزّوجلّ: (الّذين آمنوا وعملوا الصالحات وأخبتوا إلى ربّهم».
ورواه محمد بن يعقوب، عن محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن الحسين ابن سعيد، عن حمّاد بن عيسى، عن الحسين بن مختار، عن زيد الشحّام، قال: قلت له... (الحديث) بأدنى اختلاف. الكافي: الجزء 1، باب التسليم وفضل المسلمين 95، الحديث 3.
(أيوب بن نوح، عن صفوان بن يحيى، عن كليب بن معاوية الاسدى، قال: سمعت أبا عبداللّه عليه السلام، يقول: واللّه إنكم لعلى دين اللّه، ودين ملائكته، فأعينوني بورع واجتهاد، فواللّه مايقبل اللّه إلاّ منكم، فاتّقوا اللّه، وكفّوا ألسنتكم، وصلّوا في مساجدكم، فإذا تميّز القوم فتميّزوا.
روى عن محمد بن معلّى النيلى، عن الحسين بن حمّاد الخزّاز، عن كليب، قال: قال رجل لابي عبداللّه عليه السلام: أيحبّ الرجل الرجل ولم يره؟ قال: هاهو ذا أنا أحبّ كليباً الصيداوي ولم أره، وهو كليب بن معاوية الصيداوي الاسدى، والصيداء بطن من بني أسد).
بقي هنا أمور:
الاوّل: في بيان حال الرجل، فعن بعضهم أنّه ضعيف، وعدّه جماعة من الحسّان، وقد حاول الوحيد : قدّس سرّه : توثيقه، وهو الصحيح، لالما ذكره : قدّس سرّه : من رواية صفوان، وابن أبي عمير، وفضالة عنه، ولا لانه كثير الرواية ومقبولها، فإنّ شيئاً من ذلك لايدلّ على الوثاقة كما مرّ غير مرّة، ورواية جعفر بن بشير عنه لاتدلّ على وثاقته أيضاً، بل الوجه في وثاقته الرواية الاولى عن الكشّي والكلينى، فإنّ سندهما صحيح، وفيها دلالة واضحة على جلالة كليب لا تقلّ عن التوثيق.
الثانى: أنّ عدّ الشيخ كليب بن معاوية فيمن لم يرو عنهم عليهم السلام، لم يظهر له وجه صحيح، فإنّ روايته عن المعصوم كثيرة، ولعلّه استند في ذلك إلى مارواه الكشّي أخيراً، وهذه الرواية لايمكن الاعتماد عليها لارسالها، على أنّ محمد بن المعلّى والحسين بن حمّاد مجهولان، ولو صحّت الرواية فلابدّ من حملها على أنّ الصادق عليه السلام إنما قال ذلك قبل رؤيته إيّاه.
يظهر له وجه صحيح، فإنّ روايته عن المعصوم كثيرة، ول مارواه الكشّي أخيراً، وهذه الرواية لايمكن الاعتماد عليها لارسالها، على أنّ محمد بن المعلّى والحسين بن حمّاد مجهولان، ولو صحّت الرواية فلابدّ من حملها على أنّ الصادق عليه السلام إنما قال ذلك قبل رؤيته إيّاه.
الثانى: أنّ عدّ الشيخ كليب بن معاوية فيمن لم يرو عنهم عليهم السلا يظهر له وجه صحيح، فإنّ روايته عن المعصوم كثيرة، ولعلّه استند في ذلك إلى مارواه الكشّي أخيراً، وهذه الرواية لايمكن الاعتماد عليها لارسالها، على أنّ محمد بن المعلّى والحسين بن حمّاد مجهولان، ولو صحّت الرواية فلابدّ من حملها على أنّ الصادق عليه السلام إنما قال ذلك قبل رؤيته إيّاه.
هذا مضافاً إلى أنّ كليباً إذا كان قد سمع ذلك من الصادق عليه السلام، فهويناقض قوله عليه السلام أنه لم يره، وإذا كان لم يسمعه منه سلام اللّه عليه فالواسطة بينه وبين الامام عليه السلام مجهول، وكيف كان فلاينبغي الشكّ في رواية كليب بن معاوية عن المعصوم عليه السلام، فلاوجه لعدّه فيمن لم يرو عنهم عليهم السلام.
الثالث: أنّ النجاشي ذكر رواية كليب بن معاوية عن الباقر عليه السلام، ولكنّا لم نظفر به في شى‏ء من الكتب الاربعة، وإنما روى عن أبي عبداللّه كثيراً وعن أبي الحسن عليهما السلام.
فقد روى بعنوان كليب بن معاوية، عن أبي عبداللّه عليه السلام. الفقيه: الجزء 4، باب القود ومبلغ الديّة، الحديث 246.
وروى عنه علي بن الحكم. الكافي: الجزء 6، كتاب الاشربة 7، باب أنّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله حرّم كلّ مسكر 21، الحديث 17.
وروى عنه فضالة بن أيوب. التهذيب: الجزء 10، باب القاتل في الشهر الحرام والحرم، الحديث 848.
وروى عنه يونس. الكافي: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر 1، باب الرضا بموهبة الايمان 101، الحديث 4.
وروى بعنوان كليب بن معاوية الاسدى، عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه الحسن بن علي بن أبي حمزة. الكافي: الجزء 5، كتاب النكاح 3، باب كراهة العزبة 9، الحديث 2.
وروى عنه فضالة بن أيوب، والقاسم بن محمد الجوهرى. الكافي: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر 1، باب المعارين 182، الحديث 2.
وروى بعنوان كليب بن معاوية الصيداوى، عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه ابن أبي عمير. الكافي: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر 1، باب في ترك دعاء الناس 94، الحديث 1.
وروى بعنوان كليب الصيداوى، عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه ابن أبي عمير. الكافي: الجزء 6، كتاب الاشربة 7، باب أنّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله حرّم كلّ مسكر 21، الحديث 1، والتهذيب: الجزء 9، باب الذبائح والاطعمة، الحديث 483.
وروى عنه أحمد بن عائذ. الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب الحثّ على الطلب والتعرّض للرزق 5، الحديث 11.
وروى عنه علي بن عبدالرحمان. الكافي: الجزء 6، كتاب الاشربة 7، باب الغناء 36، الحديث 20.
وروى عنه محمد بن سنان. الكافي: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر 1، باب التراحم والتعاطف 76، الحديث 2.
وروى عن أبي الحسن عليه السلام، وروى عنه علي بن الحكم. الكافي: الجزء 6، كتاب العقيقة 1، باب برّ الاولاد 35، الحديث 8.
وطريق الصدوق إليه: أبوه : رضي اللّه عنه ؤ، عن سعد بن عبداللّه، عن محمد بن الحسين بن أبي الخطّاب، عن عبداللّه بن عبدالرحمان الاصمّ، عن كليب الاسدى.
وأيضاً: أبوه : رضي اللّه عنه ؤ، عن سعد بن عبداللّه، عن أحمد بن محمد ابن عيسى، عن محمد بن خالد، عن فضالة بن أيوب، عن كليب بن معاوية الاسدي الصيداوى.
والطريق كطريق الشيخ إليه صحيح.



 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net