10071: محمد بن أحمد 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الخامس عشر   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 2410


10071: محمد بن أحمد:
روى عن أحمد بن الحسين، وروى عنه محمد بن جعفر. تفسير القمّى: سورة يونس، في تفسير قوله تعالى: (وأسرّوا الندامة ل‏ؤمّا رأوا العذاب...).
وقع بهذا العنوان في إسناد كثير من الروايات تبلغ ثلاثمائة وسبعة وتسعين مورداً.
وقع بهذا العنوان في إسناد كثي مورداً.
روى عن أحمد بن الحسين، وروى عنه م تفسير قوله تعالى: (وأسرّوا الندامة ل‏ؤمّا رأوا العذاب...).
وقع بهذا العنوان في إسناد كثير من الروايات تبلغ ثلاثمائة وسبعة وتسعين مورداً.
روى عن أحمد بن الحسين، وروى عنه محمد بن جعفر. تفسير القمّى: سورةلاآل‏ؤمّا رأوا العذاب...).
فقد روى عن أبي جعفر، وأبي عبد اللّه الجامورانى، وأبي عبد اللّه الرازى،وأبي محمود، وابن أبي نجران، وإبرهيم بن محمد، وإبراهيم بن مهزيار، وإبراهيم ابن هاشم، وأحمد بن الحسن، وأحمد بن الحسن بن على، وأحمد بن الحسن بن علي ابن فضّال، وأحمد بن الحسين، وأحمد بن محمد، وأحمد بن محمد بن عيسى، وأحمد ابن محمد السيّارى، وأحمد بن نوح بن عبد اللّه، وأحمد بن هلال، وأيوب بن نوح، وجعفر بن إبراهيم بن محمد الهمدانى، وجعفر بن رزق اللّه أو رجل عنه، وجعفر ابن القاسم، والحسن بن الحسين اللؤلؤى، والحسن بن على، والحسن بن محمد بن سماعة، والحسن بن موسى، والحسن بن موسى الخشّاب، والحسين بن عبد اللّه القرشى، والحسين بن علي بن مروان، والحسين بن عمر بن يزيد، والحسين بن مالك، وحمزة بن يعلى، والسندي بن الربيع، والسندي بن محمد، وعبّاد بن سليمان، والعبّاس بن معروف، والعبّاس الناقد، وعبد العزيز بن المهتدى، وعبد الكريم، وعبد اللّه بن أحمد، وعبد اللّه بن الصلت، وعبد اللّه بن الصلت ع‏ؤمّه، وعبد الملك، وعلي بن إبراهيم الجعفرى، وعلي بن إسحاق بن عمارة، وعلي بن إسماعيل، وعلي بن بلال، وعلي بن الريّان، وعلي بن سليمان، وعلي بن سليمان بن رشيد، وعلي بن السندى، وعلي بن محمد القاسانى، وعمر بن علي بن عمر، وعمر ابن علي بن عمر بن يزيد، والعمركى، والعمركي البوفكى، ومحمد بن أحمد العلوى، ومحمد بن أحمد الكوكبى، ومحمد بن إسماعيل، ومحمد بن الحسّان، ومحمد ابن الحسين، ومحمد بن عبد الحميد، ومحمد بن عبد اللّه بن أحمد، ومحمد بن عبد اللّه المسمعى، ومحمد بن عيسى (ورواياته عنه تبلغ اثنين وخمسين مورداً)، ومحمد بن عيسى بن عبيد، ومحمد بن ناجية، ومحمد بن الوليد، ومعاوية بن حكيم، وموسى بن جعفر، وموسى بن جعفر البغدادى، وموسى بن عمر، وموسى بن القاسم البجلى، وهارون بن مسلم، ويعقوب بن يزيد، ويوسف بن السخت، ويوسف بن السخت البصرى، ويونس بن يعقوب، والخشّاب، والسيّارى، والعبيدى.
وروى عنه أبو علي الاشعرى، وأحمد بن إدريس، وسعد بن عبد اللّه، وسهل بن زياد، وعلي بن حاتم، وعلي بن محمد، ومحمد بن أحمد بن يحيى، ومحمد ابن جعفر، ومحمد بن علي بن محبوب، ومحمد بن يحيى، ومحمد بن يحيى العطّار، وموسى بن القاسم.
إختلاف الكتب‏
روى الكليني بسنده، عن ابن محبوب، عن محمد بن أحمد، عن أبي عبد اللّه عليه السلام. الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب بيع لقيط ولد الزنا 102، الحديث 4.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة والوافي والوسائل أيضاً، وعن بعض النسخ محمد فقط، بدل محمد بن أحمد، وهو الموافق للتهذيب: الجزء 7، باب ابتياع الحيوان، الحديث 335.
أقول: محمد بن أحمد ليس في طبقة أصحاب الصادق عليه السلام، فهو مجهول، وبناءً على نسخة التهذيب، وإن كان ابن محبوب يروي عن بعض أصحاب الصادق عليه السلام المسمّى بمحمد، إلاّ أنه لايظهر المراد به أيضاً، وما عن بعض من أنّ المراد به محمد بن مسلم فهو غير صحيح، فإنه لم يثبت رواية ابن محبوب عن محمد بن مسلم.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد، عن أبي جعفر، عن أبي الجوزاء، عن الحسين بن علوان. التهذيب: الجزء 8، باب النذور، الحديث 1151، والاستبصار: الجزء 4، باب كفّارة من خالف النذر أو العهد، الحديث 190، إلاّ أنّ فيه: محمد بن أحمد بن يحيى، عن أبي الجوزاء، بلا واسطة، والصحيح مافي التهذيب الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن أحمد، عن أبيه، عن ابن أبي عمير. التهذيب: الجزء 1، باب آداب الاحداث الموجبة للطهارة، الحديث 96، والاستبصار: الجزء 1، باب غسل اليدين قبل ادخالهما الاناء...، الحديث 141، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد، عن أبيه، بدل: محمد بن أحمد، عن أبيه، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات.
وروى أيضاً بسنده، عن سعد بن عبد اللّه، عن محمد بن أحمد، عن أحمد ابن الحسين، عن محمد بن إسماعيل بن بزيع. التهذيب: الجزء 3، باب الصلاة في السفر، الحديث 520.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة: أحمد بن الحسن، بدل أحمد ابن الحسين، وهو الصحيح الموافق للوافي والاستبصار: الجزء 1، باب أنّ الرجل الذي يسافر إلى ضيعته...، الحديث 821.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديم الحسين، وهو الصحيح الموافق للوافي والاستبصار: الجزء 1 ، باب أنّ الرجل الذي يسافر إلى ضيعته...، الحديث 821 .
الحسين، وهو الصحيح الموافق للوافي والاستبصار: الجزء 1 ، باب الرجل الذي يسافر إلى ضيعته...، الحديث 821 .
عن محمد بن إسماعيل بن بزيع. التهذيب: الجزء 3 ،

وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن أحمد، عن أيوب بن نوح.التهذيب: الجزء 9، باب الموصى له بشى‏ء يموت قبل الموصى، الحديث 905، والاستبصار: الجزء 4، باب الموصى له يموت قبل الموصى، الحديث 517، إلاّ أنّ فيه محمد بن أحمد بن يحيى، بدل محمد بن يحيى، والصحيح مافي التهذيب الموافق للكافى: الجزء 7، كتاب الوصايا 1، باب من أوصى بوصية فمات الموصى له 9، الحديث 3.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد، عن الحسن بن إبراهيم بن محمد الهمدانى. التهذيب: الجزء 9، باب الزيادات من الوصايا، الحديث 913.
ورواها أيضاً في الباب، الحديث 950، إلاّ أنّ فيه الحسين بن إبراهيم الهمدانى، وهذا الاختلاف تقدّم في الحسن بن إبراهيم بن محمد الهمدانى.
ورواها أيضاً بسنده، عن محمد بن يعقوب، عن محمد بن أحمد، عن الحسين ابن سعيد. التهذيب: الجزء 4، باب حكم العلاج للصائم، الحديث 778.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً على نسخة، وفي نسخة أخرى، محمد عن أحمد، بدل محمد بن أحمد، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب في الصائم يحتجم 28، الحديث 4.
وروى أيضاً بسنده، عن علي بن الحسن بن فضّال، عن محمد بن أحمد، عن علي بن يعقوب الهاشمى. التهذيب: الجزء 9، باب الوصية المبهمة، الحديث 842.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في الكافي: الجزء 4، كتاب الحجّ 3، باب مايهدى إلى الكعبة 25، الحديث 4، علي بن الحسن الميثمى، عن أخويه محمد وأحمد، بدل محمد بن أحمد، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات.
روى الكلينى، عن أحمد بن إدريس وغيره، عن محمد بن أحمد، عن محمد ابن الحسين، عن عمرو بن سعيد. الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب الشيخ والعجوز يضعفان عن الصوم 37، الحديث 6.
كذا في نسخة المرآة أيضاً، ولكن في الطبعة القديمة: أحمد بن محمد بن الحسين، بدل محمد بن أحمد، عن محمد بن الحسين، وفي الوسائل محمد بن الحسين نسخة.
ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء 4، باب العاجز عن الصيام، الحديث 702، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن الحسين، بدل محمد بن الحسين.
كذا في الطبعة القديمة منه أيضاً على نسخة، وفي نسخة أخرى من التهذيب: أحمد بن الحسن، وهو الصحيح الموافق للوافي بقرينة سائر الروايات، ولانّ الشيخ رواها أيضاً بسنده، عن عمّار الساباطي في باب الزيادات، الحديث 1011 من الجزء.
ورواها الصدوق بسنده، عن عمّار بن موسى الساباطي أيضاً. الفقيه: الجزء 2، باب ماجاء فيمن يضعف عن الصيام، الحديث 376، وفي طريقهما إلى عمّار الساباطي أيضاً أحمد بن الحسن.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن سنان. التهذيب: الجزء 7، باب التلقّي والحكرة، الحديث 705، والاستبصار: الجزء 3، باب النهي عن الاحتكار، الحديث 407.
ورواها الكليني أيضاً في الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب الحكرة 64، الحديث 2، إلاّ أنّ فيه: محمد بن أحمد، بدل محمد عن أحمد، وهو الصحيح بقرينة سائر الروايات.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عبد الحميد، عن أبي جميلة. التهذيب: الجزء 8، باب النذور، الحديث 1153، والاستبصار: الجزء 4، باب أنه لانذر في معصية، الحديث 159، إلاّ أنّ فيه: محمد بن عبد الجبّار، بدل محمد بن عبد الحميد، وهو الموافق للوسائل، والوافي موافق للتهذيب.
روى الكلينى، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن أخيه جعفر بن عيسى بن يقطين. الكافي: الجزء 7، كتاب الشهادات 5، باب الرجل يشهد على المرأة ولا ينظر وجهها 22، الحديث 1.
أقول: في المقام اختلاف مع التهذيب والاستبصار تقدّم في جعفر بن عيسى.
الحديث 1 .
أقول‏ : في المقام اختلاف مع التهذيب والاستبصار تقدّم في جعفر بن عيسى.
الحديث 1 .
أقول‏ : في المقام اختلاف مع التهذيب والاستبصار تقدّم في جعفر بن عيسى.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى.التهذيب: الجزء 5، باب زيارة البيت، الحديث 861، والاستبصار: الجزء 2، باب أنّ طواف النساء واجب، الحديث 804، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد، بدل محمد بن أحمد، وما في التهذيب هو الصحيح، فإنه موافق لما رواها أيضاً في التهذيب: باب الخروج إلى الصفا، الحديث 545، والاستبصار: الجزء 2، باب من أحلّ من احرام المتعة، الحديث 854. وما رواها الكليني في الكافي: الجزء 4، كتاب الحجّ 3، باب قطع تلبية المحرم...، 209، الحديث 9، والوافي والوسائل موافق للتهذيب أيضاً.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن يونس. التهذيب: الجزء 10، باب الحدّ في الفريّة والسبّ، الحديث 343، والاستبصار: الجزء 4، باب من قذف صبياً، الحديث 881، إلاّ أنّ فيه: محمد بن أحمد بن يحيى، عن يونس، بلا واسطة، والصحيح مافي التهذيب الموافق للوافي والوسائل أيضاً.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى بن عبيد. التهذيب: الجزء 9، باب من الزيادات في الوصية، الحديث 914. ورواها الكليني في الكافي: الجزء 7، كتاب الوصايا 1، باب النوادر 37، الحديث 9، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد، بدل محمد بن أحمد، وهو الموافق لما في الطبعة القديمة والمرآة أيضاً، وفي الوافي والوسائل عن كلّ مورد مثله.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن أحمد، عن يعقوب ابن يزيد، عن يحيى بن المبارك. التهذيب: الجزء 9، باب الذبائح والاطعمة، الحديث 328.
ورواها الكليني في الكافي: الجزء 6، كتاب الاطعمة 6، باب مايقطع من اليات الضان 8، الحديث 4، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد، عن يعقوب بن يزيد، ويحيى بن المبارك، وهو الموافق للوافى، والظاهر صحّة مافي التهذيب الموافق للوسائل والمرآة، والطبعة القديمة من الكافي أيضاً.
روى الكليني بسنده، عن علي بن الحسين، عن محمد بن الوليد، ومحمد بن أحمد، عن يونس بن يعقوب. الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب في ليلة القدر 69، الحديث 10. وفي المقام اختلاف تقدّم في علي بن الحسين، عن محمد بن الوليد.
روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن أبي عبد اللّه، عن محمد بن أحمد، عن يونس بن يعقوب، عن معتب. التهذيب: الجزء 7، باب التلقّي والحكرة، الحديث 711.
كذا في الطبعة القديمة على نسخة أيضاً، وفي نسخة أخرى: محسن بن أحمد، بدل محمد بن أحمد، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب بعد باب الحكرة 65، الحديث 3، والوافي والوسائل أيضاً.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن يعقوب، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن أحمد، عن الخشّاب. التهذيب: الجزء 9، باب الصيد والذكاة، الحديث 195.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن رواها في الاستبصار: الجزء 4، باب كراهية لحوم الجلاّلات، الحديث 288، عن محمد بن يعقوب، عن محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن الخشّاب، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 6، كتاب الاطعمة 6، باب لحوم الجلاّلات...، 6، الحديث 7، والوافي والوسائل أيضاً.
روى الكليني بسنده، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن أحمد، عن بعض أصحابنا، عن محمد بن عبد اللّه. التهذيب: الجزء 4، باب الزيادات في الزكاة، الحديث 324.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن رواها الكليني في الكافي: الجزء 4، كتاب الزكاة 1، باب الصدقة لبني هاشم ومواليهم وصلتهم 42، الحديث 7، وفيه محمد ابن يحيى، عن أحمد بن محمد، وهو الموافق للوافي والوسائل أيضاً، وفي الوافي ونسخة من الطبعة القديمة: محمد بن عبيد اللّه.
ثمّ روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد، عن أبيه، عن عبد اللّه بن المغيرة. التهذيب: الجزء 2، باب مايجوز الصلاة فيه من اللباس والمكان من الزيادات، الحديث 1550.
وصلتهم 42 ، الحديث 7 ، وفيه محمد ابن يحيى، عن محمد، وهو الموافق للوافي والوسائل أيضاً، وفي الوافي ونسخة من الطبعة القديمة: محمد بن عبيد اللّه.
ثمّ روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد، عن أبيه، عن عبد اللّه بن المغيرة. التهذيب: الجزء 2 ، باب مايجوز الصلاة فيه من اللباس والمكان من الزيادات، الحديث 1550 .
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن رواها الكليني في الكافي: الجز 4 ، كتاب الزكاة 1 ، باب الصدقة لبني هاشم ومواليهم
كذا في الوافي ونسخة من الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في الوسائل ونسخة أخرى منالطبعة القديمة: محمد (بن أحمد بن يحيى)، عن أحمد، عن أبيه، عن عبد اللّه بن المغيرة، والظاهر أنّ الصحيح: محمد بن أحمد، عن بنان بن محمد، عن أبيه، عن عبد اللّه بن المغيرة، فإنّ السند مذكور في التهذيبين في في نيف وثلاثين مورداً كما ذكرناه.
روى الكلينى، عن محمد بن أحمد، وعدّة من أصحابنا، عن سهل بن زياد جميعاً، عن جعفر بن محمد بن عبيد اللّه. الكافي: الجزء 2، كتاب فضل القرآن 3، باب البيوت التي يقرأ فيها القرآن 5، الحديث 3.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والمرآة: محمد، عن أحمد، بدل محمد بن أحمد، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات وكلمة (جميعاً).
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد، عن جعفر بن محمد الهمدانى، قال: كتبت إلى أبي الحسن عليه السلام... إلخ. التهذيب: الجزء 4، باب الزيادات من الصيام، الحديث 1051، والاستبصار: الجزء 2، باب مقدار الصاع، الحديث 163، إلاّ أنّ فيه: جعفر بن إبراهيم بن محمد الهمدانى، وهو الموافق لما رواها في باب كمية الفطرة، الحديث 243 من هذا الجزء من التهذيب، ولعلّ مافي هذا المورد من التهذيب وهو رقم 1051 من باب النسبة إلى الجدّ، واللّه العالم.
روى الكلينى، عن علي بن محمد بن سهل بن زياد، عن محمد بن أحمد، عن الحسن بن على. الكافي: الجزء 1، كتاب الحجّة 4، باب مولد الحسين بن علي عليهما السلام 116، الحديث 9.
كذا في هذه الطبعة، وفي سائر النسخ: علي بن محمد، عن سهل بن زياد، وهو الصحيح الموافق للوافي بقرينة سائر الروايات.
وروى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد، عن الحسين بن الحسن اللؤلؤى، عن أحمد بن محمد. التهذيب: الجزء 8، باب النذور، الحديث 1152.
كذا في الطبعة القديمة والوسائل أيضاً، ولكن الظاهر أنّ الصحيح الحسن ابن الحسين اللؤلؤى، بقرينة سائر الروايات.
روى الكلينى، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن خالد. الكافي: الجزء 1، كتاب الحجّة 4، باب الائمة عليهم السلام أنهم إذا ظهر أمرهم حكموا...، 99، الحديث 4.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضاً، ولكن عن بعض النسخ: محمد عن أحمد، بدل محمد بن أحمد، والظاهر أنه الصحيح، فإنه لم يثبت رواية محمد بن أحمد عن محمد بن خالد.
أقول: محمد بن أحمد هذا مشترك بين جماعة، والتمييز إنما هو بالراوي والمرويّ عنه.




 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net