281: إبراهيم بن محمد الجعفرى --- 295: إبراهيم بن المختار 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الأول   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 3278


281: إبراهيم بن محمد الجعفرى:
من شهود وصية الإمام موسى بن جعفر عليه السلام لابنه علي بن موسى الرضا عليه السلام. الكافي: الجزء 1، الكتاب 4، باب الإشارة والنصّ على أبي الحسن الرضا عليه السلام 72، الحديث 15.
وذكره الصدوق في العيون: الباب 5، الحديث 1، وفي الوصية ذكر جماعة من الشهود في الكافي، والخصال: غير إبراهيم، وهم: إسحاق بن جعفر بن محمد، وجعفر بن صالح، ومعاوية (بن) الجعفرى، ويحيى بن الحسين بن زيد (بن على) وسعد بن عمران الانصارى، ومحمد بن الحارث الانصارى، ويزيد بن سليط الانصارى، ومحمد بن جعفر (بن سعد) الاسلمى، وزاد في الكافي: إسحاق بن محمد الجعفرى.
282: إبراهيم بن محمد الخزّاز:
روى عن أبي الحسن الرضا عليه السلام، وروى عنه الحسن بن سعيد. الكافي: الجزء 1، الكتاب 3، باب النهي عن الصفة بغير ماوصف به نفسه تعالى 10، الحديث 3.
283: إبراهيم بن محمد الزّارع:
البصرى: روى عن رجل عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه منصور ابن العباس، الكافي: الجزء 6، الكتاب 6، باب الزيت والزيتون 80 - ، الحديث 5.
284: إبراهيم بن محمد الطاهرى:
روى عن سعيد الحاجب معجزة لابي الحسن الثالث عليه السلام، وروى عنه علي بن محمد. الكافي: الجزء 1، الكتاب 4، باب مولد أبي الحسن علي بن محمد عليهما السلام 123، الحديث 4.
285: إبراهيم بن محمد الطحّان:
روى عن بشير الدهّان، وروى عنه محمد بن فراس. التهذيب: الجزء 6، باب فضل الغسل للزيارة، الحديث 125.
ورواها جعفر بن قولويه في كامل الزيارات: باب من اغتسل في الفرات وزار الحسين عليه السلام 75، الحديث 9، غير أنّ الموجود فيه محمد الفراشي ، بدل محمد بن فراس.
286: إبراهيم بن محمد الكوفى:
مولى أبي موسى الاشعرى: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (233) وذكره البرقى، إلاّ أنّه قال: (مولى آل أبي موسى الاشعرى).
287: إبراهيم بن محمد المدنى:
ـ إبراهيم بن محمد المزنى.
روى عن عمران الزّعفرانى، وروى عنه محمد بن عيسى (بن عبيد). الكافي: الجزء 4، الكتاب 2، باب قبل باب اليوم الذي يشكّ فيه من شهر رمضان 8، الحديث 1.
288: إبراهيم بن محمد المدينى:
روى عمّن ذكره، عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه سهل. الكافي: الجزء 6، الكتاب 7، باب الغناء 36، الحديث 18.
رمضان - 8 - ، الحديث - 1 - .
288: إبراهيم بن محمد المدينى: -
روى عمّن ذكره، عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه سهل. الكافي: الجزء - 6 - ، الكتاب - 7 - ، باب الغناء - 36 - ، الحديث - 18 - .
288: إبراهيم بن محمد المدينى: -
روى عمّن ذكره، عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه سهل. الكافي: الجزء - 6 - ، الكتاب - 7 - ، باب الغناء - 36 - ، الحديث - 18
289: إبراهيم بن محمد المذارى:
ـ إبراهيم بن محمد بن معروف.
290: إبراهيم بن محمد المزنى:
ـ إبراهيم بن محمد المدنى.
روى عن عمران الزّعفرانى، وروى عنه محمد بن عيسى بن عبيد. التهذيب: الجزء 4، باب علامة شهر رمضان وآخره، الحديث 496، والاستبصار: الجزء 2، باب ذكر جمل من الاخبار يتعلّق بها أصحاب العدد، الحديث 230، وفيها إبراهيم بن محمد المدنى، بدل إبراهيم بن محمد المزنى، وهو الصحيح، كما تقدّم عن الكافي. وقد رواها الشيخ في التهذيب أيضاً عن محمد بن يعقوب.
291: إبراهيم بن محمد مولى خراسانى:
من أصحاب الرضا عليه السلام، رجال الشيخ (33).
292: إبراهيم بن محمد مولى قريش:
روى عنه التلعكبري إجازة، رجال الشيخ (47) في من لم يرو عنهم عليهم السلام.
293: إبراهيم بن محمد النوفلى:
روى محمد بن يعقوب بسنده عن يعقوب بن يزيد، عن إبراهيم بن محمد النوفلى، رفعه إلى علي بن الحسين عليهما السلام. الكافي: الجزء 2، الكتاب 1، باب الكفاف 64، الحديث 4.
294: إبراهيم بن محمد الهمدانى:
ـ إبراهيم الهمدانى.
وكيل (وكيل الناحية) روى عن الرضا عليه السلام، وروى عنه ابنه على، وإبراهيم بن هاشم. رجال النجاشى: ترجمة (محمد بن علي بن إبراهيم).
وعدّه الشيخ في رجاله من أصحاب الرضا عليه السلام (16) ومن أصحاب الجواد (2) قائلاً: (لحقه أيضاً) ومن أصحاب الهادي عليه السلام (8).
وعدّه البرقي أيضاً من أصحاب الرضا والجواد والهادي عليهم السلام.
وقال الكشّي في ترجمة محمد بن جعفر بن إبراهيم بن محمد الهمداني (504): (محمد بن سعد بن مزيد أبو الحسن، قال: حدّثنا محمد بن جعفر بن إبراهيم الهمدانى، وكان وكيلاً، وكان حجّ أربعين حجة).
لكن الوكالة لاتستلزم الوثاقة، كما مرّ في المدخل (المقدّمة الرابعة).
وروى الكشّي أيضاً في ترجمة أحمد بن إسحاق، وأيوب بن نوح (434، 435) عن العيّاشى، عن علي بن محمد، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن أبي محمد الرّازى، قال: (كنت أنا وأحمد بن أبي عبداللّه البرقي بالمعسكر (بالعسكر) فورد علينا رسول من الرجل، فقال لنا: الغائب العليل ثقة، وأيّوب بن نوح، وإبراهيم بن محمد الهمدانى، وأحمد بن حمزة، وأحمد بن إسحاق: ثقات جميعاً).
وفي نسخة المولى الشيخ عناية اللّه: أبي محمد الدينورى، بدل أبي محمد الرّازى، ولكن الموجود في النسخة المخطوطة القديمة المصحّحة والنسخة المطبوعة من الكشّى، وفي نسخة العلاّمة والتفريشي والميرزا كما نقلناه.
وهذه الرّواية ضعيفة : على الاقلّ : من جهة علي بن محمد، فإنّه علي بن محمد بن يزيد الفيروزاني القمّى، وهو لم يوثق.
وروى الشيخ عن: (أحمد بن إدريس، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن أبي محمد الرّازى، قال: كنت وأحمد ابن أبي عبداللّه بالعسكر فورد علينا رسول من قبل الرجل، فقال أحمد بن إسحاق الاشعرى، وإبراهيم بن محمد الهمدانى، وأحمد بن حمزة بن اليسع: ثقات). الغيبة: (في ذكر بعض من كان في زمان السفراء وورد عليهم التوقيع من قبلهم).
لكنّها أيضاً ضعيفة، لجهالة أبي محمد الرّازى، ولاقرينة على أنّ المراد به أحمد بن إسحاق الرّازى.
وهذه الرّواية التي رواها الشيخ تعرّض لها العلاّمة في الفائدة السابعة من خاتمة الخلاصة، إلاّ أنّه قال: (وروى أحمد بن إدريس، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن أبي أحمد الرّازى).
وعلى ماذكره فالرّواية أيضاً ضعيفة، لجهالة أبي أحمد الرّازى. هذا كلّه، مضافاً إلى أنّ طريق الشيخ إلى أحمد بن إدريس ضعيف في الفهرست بأحمد بن جعفر البزوفرى. نعم طريقه إليه في روايات التهذيبين : بخصوصها : صحيح.
ثم إنّ المذكور في الكشّي في هذه الرواية: محمد بن أحمد عن محمد بن عيسى كما عرفت، ولكن الشيخ رواها عن أحمد بن إدريس، عن أحمد بن محمد ابن عيسى. وعلى كلّ حال فالرّواية ضعيفة.
وروى الكشّي أيضاً (506) عن: (علي بن محمد، قال: وحدّثني أحمد بن محمد، عن إبراهيم بن محمد الهمدانى، قال: كتبت إلى أبي جعفر عليه السلام أصف له صنع السميع ف‏ؤىّ، وكتب بخطه: عجّل اللّه نصرتك ممن ظلمك، وكفاك مؤونته، وأبشّرك بنصر اللّه عاجلاً، وبالاجر آجلاً، وأكثر من حمد اللّه.
علي بن محمد، قال: حدّثني أحمد بن محمد، عن عمر بن علي بن عمر بن يزيد، عن إبراهيم بن محمد الهمدانى، قال: وكتب إل‏ؤىّ: وقد وصل الحساب تقبّل اللّه منك، ورضي عنهم، وجعلهم معنا في الدنيا والآخرة وقد بعثت إليك من الدنانير بكذا، ومن الكسوة بكذا، فبارك اللّه لك فيه، وفي جميع نعمة اللّه عليك، وقد كتبت إلى النضر أمرته أن ينتهي عنك، وعن التعرّض لك، ولخلافك، وأعلمته موضعك عندي وكتبت إلى أيّوب، أمرته بذلك أيضاً، وكتبت إلى موالي بهمدان كتاباً أمرتهم بطاعتك، والمصير إلى أمرك، وأن لا وكيل لي سواك).
وروى الكشّي أيضاً (506) عن: (علي بن ِّ إبراهيم بن محمد الهمدانى، قال: كتبت إلى أبي جعفر عليه السلام أصف له صنع السميع ف‏ؤىّ، وكتب بخطه: عجّل اللّه نصرتك ممن ظلمك، وكفاك مؤونته، وأبشّرك بنصر اللّه عاجلاً، وبالاجر آجلاً، وأكثر من حمد اللّه.
علي بن محمد، قال: حدّثني أحمد بن محمد، عن عمر بن علي بن عمر بن يزيد، عن إبراهيم بن محمد الهمدانى، قال: وكتب إل‏ؤىّ: وقد وصل الحساب تقبّل اللّه منك، ورضي عنهم، وجعلهم معنا في الدنيا والآخرة وقد بعثت إليك من الدنانير بكذا، ومن الكسوة بكذا، فبارك اللّه لك فيه، وفي جميع نعمة اللّه عليك، وقد كتبت إلى النضر أمرته أن ينتهي عنك، وعن التعرّض لك، ولخلافك، وأعلمته موضعك عندي وكتبت إلى أيّوب، أمرته بذلك أيضاً، وكتبت إلى موال‏ؤيّ بهمدان كتاباً أمرتهم بطاعتك، والمصير إلى أمرك، وأن لا وكيل لي سواك).
وهذه الرواية واضحة الدلالة على جلالة إبراهيم، وعظم خطره، ووثاقته غير أنّها ضعيفة بجهالة طريقه، على أنّه لايمكن إثبات وثاقة شخص برواية نفسه.
وروى الشيخ بإسناده عن: (أحمد بن محمد بن عيسى عنه، أنّه قال: كتبت إلى أبي جعفر الثاني عليه السلام، مع بعض أصحابنا، وأتاني الجواب بخطّه: فهمت ماذكرت من أمر إبنتك وزوجها، فأصلح اللّه لك ماتحب صلاحه... فانظر رحمك اللّه...). التهذيب: الجزء 8، باب أحكام الطّلاق، الحديث 186، والاستبصار: الجزء 3، باب أنّ المطلق إذا طلّق امرأته ثلاثاً، الحديث 1027.
أقول: لا دلالة في الرّواية على وثاقة إبراهيم، على أنّه هو الرّاوي لها.
وطريق الصدوق إليه أحمد بن زياد بن جعفر الهمداني : رضي اللّه عنه : عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن إبراهيم بن محمد الهمدانى. والطريق صحيح.
طبقته في الحديث‏
وقع بهذاالعنوان في إسناد عدّة من الروايات تبلغ، إثنين وعشرين مورداً.
فقد روى عن أبي الحسن، والرجل، والرضا، وأبي جعفر، وأبي جعفر الثاني، وأبي الحسن صاحب العسكر عليهم السلام، وعن محمد بن عبيدة.
وروى عنه أحمد بن أبي عبداللّه، وأحمد بن محمد بن عيسى، والحسين، والحسين بن الحسن الحسني (الحسينى) أبو عبداللّه، وسهل، وسهل بن زياد، وعلي بن مهزيار، وعمر بن على، وعمر بن علي بن عمر، وعمر بن علي بن عمر ابن يزيد، ومحمد بن عيسى العبيدى، ويعقوب بن يزيد.
295: إبراهيم بن المختار:
ـ إبراهيم بن محمد بن عبّاس الختلى.
إبن محمد بن العبّاس : روى عن علي بن الحسن بن فضّال، وروى عنه الكشّي (351) في ترجمة: (يونس بن عبدالرّحمان).
والظاهر إتّحاده مع إبراهيم بن محمد بن عبّاس الختلي المتقدّم.



 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net