433: أحمد بن إسحاق الاشعرى --- 444: أحمد بن إسماعيل السليمانى 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الثاني   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 5424


433: أحمد بن إسحاق الاشعرى:
= أحمد بن إسحاق.
= أحمد بن إسحاق أبو على.
= أحمد بن إسحاق الابهرى.
= أحمد بن إسحاق بن سعد.
روى عن بكر بن محمد الازدي، وروى عنه الحسين بن محمد. الكافي: الجزء 5، كتاب النكاح 3، باب أنّهنّ بمنزلة الإماء 95، الحديث 2، والتهذيب: الجزء 7، باب تفصيل أحكام النكاح، الحديث 1116، والاستبصار: الجزء 3، باب أنّه يجوز الجمع بين أكثر من أربع في المتعة، الحديث 535.
أقول: هو متّحد مع ما بعده.
434: أحمد بن إسحاق بن سعد:
= أحمد بن إسحاق الاشعرى.
= أحمد بن إسحاق بن عبداللّه بن سعد.
روى عن بكر بن محمد الازدي، وروى عنه محمد بن الحسن الصفّار. مشيخة الفقيه: في طريقه إلى بكر بن محمد الازدي.
وروى عن زكريّا بن آدم القمّي، وروى عنه علي بن إبراهيم. مشيخة الفقيه: في طريقه إلى زكريّا بن آدم.
وروى عن سعدان بن مسلم، وروى عنه الحسين بن محمد بن عامر. الكافي: الجزء1، كتاب الحجّة 4، باب مولد علي بن الحسين عليه السلام 117، الحديث 4، وروى عنه: محمد بن الحسن الصفّار. مشيخة الفقيه: في طريقه إلى سعدان بن مسلم.
وروى عن عبداللّه بن ميمون. الفقيه: الجزء 4، باب النوادر آخر أبواب الكتاب، الحديث‏896.
وروى عن هاشم الحنّاط، وروى عنه محمد بن الحسن الصفّار. مشيخة الفقيه: في طريقه إلى هاشم الحنّاط.
أقول: هو متّحد مع مابعده.
روى عن بكر بن محمد الازدي، وروى عنه محمد بن الحسن الصفّار. مشيخة الفقي في طريقه إلى بكر بن محمد الازدي.
وروى عن زكريّا بن آدم القمّي، وروى عنه علي بن إبراهيم. مشيخة الفقيه: في طريقه إلى زكريّا بن آدم.
وروى عن سعدان بن مسلم، وروى عنه الحسين بن محمد بن عامر. الكافي: الجزء1، كتاب الحجّة 4، باب مولد علي بن الحسين عليه السلام 117، الحديث 4، وروى عنه: محمد بن الحسن الصفّار. مشيخة الفقيه: في طريقه إلى سعدان بن مسلم.
وروى عن عبداللّه بن ميمون. الفقيه: الجزء 4، باب النوادر آخر أبواب الكتاب، الحديث‏896.
وروى عن هاشم الحنّاط، وروى عنه محمد بن الحسن الصفّار. مشيخة الفقيه: في طريقه إلى هاشم الحنّاط.
قال أبو العباس: أحمد بن علي بن نوح السيرافى: أخبرنا أحمد بن محمد ابن يحيى العطّار، قال: حدّثنا سعد، عنه، وأخبرني : إجازة : أبو عبداللّه القزويني، عن أحمد بن محمد ين يحيى، عن سعد، عنه، بكتبه).
وقال الشيخ (78): (أحمد بن إسحاق بن عبداللّه بن سعد بن مالك بن الاحوص الاشعري أبو على: كبير القدر، وكان من خواصّ أبي محمد عليه السلام، ورأى صاحب الزمان عليه السلام وهو شيخ القمّيين ووافدهم.
وله كتب، منها: كتاب علل الصلاة : كبير ؤ، ومسائل الرجال لابي الحسن الثالث عليه السلام، أخبرنا بهما الحسين بن عبيداللّه، وابن أبي جيد، عن أحمد ابن محمد بن يحيى العطّار، عن سعد بن عبداللّه عنه).
وعدّه الشيخ في رجاله في أصحاب الجواد عليه السلام (13)، وفي أصحاب أبي محمد العسكري عليه السلام (1)، قائلاً: (أحمد بن إسحاق بن سعد الاشعرى، قمّي ثقة).
وعدّه البرقي في أصحاب الجواد والعسكري عليهما السلام، كنّاه في الاخير بأبي على.
وعُدّ أحمد بن إسحاق من أصحاب الهادي عليه السلام، ويحتمل أن ينطبق : أحمد بن إسحاق هذا : على الاشعرى. كما يحتمل انطباقه على أحمد بن إسحاق الرازي الآتى.
والشيخ : قدّس سرّه : لم يعدّ في أصحاب الهادي عليه السلام، إلاّ الرازي. وكيف كان، فانّ أحمد بن إسحاق بن عبداللّه الاشعري من أصحاب الهادي عليه السلام أيضاً.
وروى عنه عليه السلام : على ما تقدّم : بعنوان أحمد بن إسحاق أبو على.
روى عن سعدان بن مسلم، وروى عنه الحسين بن محمد بن عامر. كامل الزيارات: باب في دعاء الملائكة لزوّار قبر الحسين عليه السلام 41، الحديث 5.
وقال الكشّي (434، 435): (أحمد بن إسحاق القمّي، وكان صالحاً وأيّوب ابن نوح، قال حمدويه: حدّثنا محمد بن علي بن القاسم القمّي، قال: حدّثني أحمد ابن الحسين القمّي الآبي أبو على، قال: كتب محمد بن أحمد بن الصّلت القمّي إلى الدار كتاباً ذكر فيه قصّة أحمد بن إسحاق القمّي وصحبته، وأنّه يريد الحج، واحتاج إلى ألف دينار، فإن رأي سيدي أن يأمر بإقراضه إيّاه، ويسترجع منه في البلد، إذا انصرف فأفعل؟ فوقّع عليه السلام هي له منّا صلة، وإذا رجع فله عندنا سواها، وكان أحمد لضعفه لايطمع نفسه في أن يبلغ الكوفة، وفي هذه من الدلالة.
جعفر بن معروف الكشّي، قال: كتب أبو عبداللّه البلخي إل‏ؤيّ يذكر عن الحسين بن روح القمي: إنّ أحمد بن إسحاق كتب إليه يستأذنه في الحج، فأذن له، وبعث إليه بثوب، فقال: أحمد بن إسحاق نعى إل‏ؤيّ نفسى، فانصرف من الحج ومات بحلوان.
أحمد بن إسحاق بن سعد القمّي، عاش بعد وفاة أبي محمد عليه السلام، وأتيت بهذا الخبر ليكون أصحّ لصلاحه، وما ختم له به.
محمد بن مسعود، قال: حدّثني علي بن محمد، قال: حدّثني محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن أبي محمد الرازي، قال: كنت أنا وأحمد بن أبي عبدالهّ البرقي بالعسكر، فورد علينا رسول من الرجل، فقال لنا: الغائب العليل ثقة، وأيّوب بن نوح، وإبراهيم بن محمد الهمداني، وأحمد بن حمزة، وأحمد بن إسحاق ثقات جميعاً).
أقول: تدلّ على بقاء أحمد بن إسحاق الى ما بعد العسكري عليه السلام، مضافاً إلى ما ذكره الكشّي عدّة روايات، منها:
مارواه محمد بن يعقوب، عن محمد بن عبداللّه، ومحمد بن يحيى، جميعاً، عن عبداللّه بن جعفر الحميري، قال: (إجتمعت أنا والشيخ أبو عمرو (رحمه اللّه) عند أحمد بن إسحاق فغمزني أحمد بن إسحاق أن أسأله عن الخلف، فقلت له: يا أبا عمرو إنّي أريد أن أسألك عن شى‏ء وما أنا بشاكّ فيما أريد أن أسألك عنه، قال: سل حاجتك، فقلت له: أنت رأيت الخلف من بعد أبي محمد عليه السلام، فقال: إي واللّه. الكافي: الجزء 1، كتاب الحجّة 4، باب في تسمية من رآه عليه السلام 77، الحديث 1.
ورواه الشيخ في كتاب الغيبة، في السفراء الممدوحين، عن جماعة، عن أبي القاسم جعفر بن محمد بن قولويه، وأبي غالب الزرارى، وأبي محمد التلعكبري، كلّهم عن محمد بن يعقوب الكليني مثله.
وروى أيضاً عن جماعة، عن أبي محمد هارون، عن محمد بن همام، عن عبداللّه بن جعفر، قال: (حججنا في بعض السنين بعد مضي أبي محمد عليه السلام، فدخلت على أحمد بن إسحاق بمدينة السلام، فرأيت أبا عمرو عنده، فقلت: إنّ هذا الشيخ : وأشرت الى أحمد بن إسحاق : وهو عندنا الثقة المرضيّ حدّثنا فيك بكيت وكيت.).
أقول: تقدّمت رواياته بعنوان أحمد بن إسحاق، وأحمد بن إسحاق أبو على، وأحمد بن إسحاق الاشعرى، وأحمد بن سعد، ويأتي بعنوان أحمد بن إسحاق القمّي أيضاً.
: وأشرت الى أحمد بن إسحاق : وهو عندنا الثقة المرض أقول: تقدّمت رواياته بعنوان أحمد بن إسحاق، وأحمد بن إسحاق أبو على، وأحمد بن إسحاق الاشعرى، وأحمد بن سعد، ويأتي بعنوان أحمد بن إسحاق القمّي أيضاً.
437: أحمد (محمد) بن إسحاق القزويني: روى عن أبي بكار، وروى عنه سلمة. كامل الزيارات: باب من أين يؤخذ طين قبر الحسين عليه السلام 93 ، الحديث‏ 11 .
وطريق الشيخ إليه ضعيف، بأحمد بن محمد بن يحيى العطّار، وطريق الصدوق إليه مجهول.
436: أحمد بن إسحاق الرازي:
= أحمد بن إسحاق.
ثقة، من أصحاب الهادي عليه السلام، رجال الشيخ (14).
روى عن أبي الحسن الثالث عليه السلام، وروى عنه سهل بن زياد. الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب من يؤاجر أرضاً ثم يبيعها قبل انقضاء الاجل 131، الحديث‏3.
437: أحمد (محمد) بن إسحاق القزويني:
روى عن أبي بكار، وروى عنه سلمة. كامل الزيارات: باب من أين يؤخذ طين قبر الحسين عليه السلام 93، الحديث‏11.
438: أحمد بن إسحاق القمّي:
= أحمد بن إسحاق بن عبداللّه بن سعد.
روى عن سعدان بن مسلم، وروى عنه الحسين بن محمد. التهذيب: الجزء 3، باب الدعاء بين الركعات، الحديث 267.
أقول: هو أحمد بن اسحاق بن عبداللّه بن سعد القمّي المتقدّم.
439: أحمد بن أسعد القاسانى:
أبو علي الاجل، خطير الدين، فاضل وجه. الفهرست: للشيخ منتجب الدين.
440: أحمد بن إسماعيل:
روى عن عمرو بن كيسان، وروى عنه عباد بن يعقوب. الروضة: الحديث 576.
441: أحمد بن إسماعيل:
روى عن منصور بن يونس، وروى عنه محمد بن يحيى. الكافي: الجزء1، كتاب الحجّة 4، باب من ادّعى الامامة وليس لها بأهل 85، الحديث 7.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في بقية النسخ حتى الوافي: محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن إسماعيل، والظاهر أنه الصحيح، فانّ محمد بن يحيى يروي عن محمد بن إسماعيل كثيراً مع الواسطة وبدونها، وهو راوٍ عن منصور ابن يونس ، كما في مشيخة الفقيه، لاحمد بن إسماعيل.
442: أحمد بن إسماعيل بن عبداللّه:
قال النجاشي: (أحمد بن إسماعيل بن عبداللّه، أبو على: بجلى، عربى، من أهل قم، يلقّب سمكة. كان من أهل الفضل، والادب، والعلم، ويقال: إنّ عليه قرأ أبو الفضل محمد بن الحسين بن العميد. وله عدّة كتب، لم يصنّف مثلها، وكان إسماعيل بن عبداللّه من غلمان أحمد ابن أبي عبداللّه البرقي، وممن تأدّب عليه، ومن كتّبه.
له كتب، منها: كتاب العبّاسى، وهو كتاب عظيم نحو من عشرة آلاف ورقة في أخبار الخلفاء، والدولة العبّاسية، رأيت منه أخبار الامين، : وهو أخو المأمون ابن الرشيد : وهو كتاب حسن، وله كتاب الامثال : كتاب حسن مستوفى ؤ، ورسالة إلى أبي الفضل بن العميد، ورسالة في معان أخر. أخبرنا بها محمد بن محمد، عن جعفر بن محمد، عنه).
وقال الشيخ (93): (أحمد بن إسماعيل بن سمكة بن عبداللّه، أبو على: بجلي عربى، من أهل قم، كان من أهل الفضل والادب والعلم، وعليه قرأ أبو الفضل محمد بن الحسين بن العميد.
الخلفاء، الرشيد : وهو كتاب حسن، وله كتاب الامثال : كتاب حسن مستوفى ؤ، ورسالة إلى أبي الفضل بن العميد، ورسالة في معان أخر. أخبرنا بها محمد بن محمد، عن جعفر بن محمد، عنه).
وقال الشيخ (93): (أحمد بن إسماعيل بن سمكة بن عبداللّه، أبو على: بجلي عربى، من أهل قم، كان من أهل الفضل والادب والعلم، وعليه قرأ أبو الفضل محمد بن الحسين بن العميد.
وله كتب عدّة لم يصنّف مثلها، وكان إسماعيل بن سمكة بن عبداللّه من أصحاب أحمد بن أبي عبداللّه البرقي، ومؤمّن تأدّب عليه فمن كتبه: كتاب العبّاسى، وهو كتاب عظيم نحو عشرة آلاف ورقة، في أخبار الخلفاء والدولة العبّاسية، مستوفى، لم يصنّف مثله في هذا الفن. وله أيضاً رسالة إلى أبي الفضل ابن العميد في القصيدة، نحو مئتي ورقة، ورسائل أخر كثيرة في معان مختلفة).
وعدّه الشيخ في رجاله في من لم يرو عنهم عليهم السلام (103)، قائلاً: (أحمد بن إسماعيل بن سمكة القمّي أديب، أستاذ ابن العميد).
واعتمد عليه العلاّمة (21) وقال: (لم ينصّ علماؤنا عليه بتعديل، ولم يرو فيه جرح، فالاقوى قبول روايته، مع سلامتها من المعارض).
أقول: هذا الكلام صريح في اعتماد العلاّمة : قدّس سرّه : على أصالة العدالة في كل إمامي لم يثبت فسقه، كما نسب ذلك إلى جماعة من الفقهاء، واستظهرناه سابقاً من عدّة من الاكابر، في ترجمة إبراهيم بن سلام (سلامة)، وهذا لا غرابة فيه من العلاّمة بعد صدوره من غيره من الاكابر.
وأما ما ذكره الوحيد : قدّس سرّه : في التعليقة، من أنّ قبول العلاّمة لرواية أحمد مبنى ّعلى ما ذكره قبل ذلك في ترجمته من المدح والجلالة والفضيلة فهو غريب، فإنّ المذكور سابقاً أنّه من أهل الفضل والادب والعلم، وليس في ذلك أيّ إشعار بالحسن، فضلاً عن الدلالة.
فالصحيح أنّ الرجل لم تثبت وثاقته ولا حسنه. ثم إنّ صريح النجاشي أنّ سمكة لقب أحمد نفسه، وصريح الشيخ في كتابيه: أنّ سمكة جدّ أحمد. واللّه العالم بواقع الامر.
443: أحمد بن إسماعيل بن يقطين:
من أصحاب الهادي عليه السلام، رجال الشيخ (1)، وذكره البرقي أيضاً.
444: أحمد بن إسماعيل السليمانى:
أبو علي روى عنه الثقة الجليل، علي بن محمد الخزّاز في كتابه الكفاية، مترحّماً عليه. التعليقة: للوحيد البهبهانى.



 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net