6870: عبد اللّه بن الزبير --- 6889: عبد اللّه بن سبأ 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الحادي عشر   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 5121


6870: عبد اللّه بن الزبير:
من أصحاب رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله، رجال الشيخ (10).
ذكر الصدوق : قدّس سرّه : أنه سمعت شيخنا محمد بن الحسن رضي اللّه عنه يرويأنّ الصادق عليه السلام، قال: مازال الزبير منّا أهل البيت حتى أدرك فرخه ونهاهعن رأيه. الخصال: باب الثلاثة، الحديث 199 في بيان ثلاث خصال في السفرجل.
6871: عبد اللّه بن الزبير:
= عبد اللّه بن الزبير الاسدى.
روى عن أبي عبداللّه عليه السلام، وروى عنه حفيده أحمد بن محمد. التهذيب: الجزء 1، باب المياه وأحكامها من الزيادات، الحديث 1303، والاستبصار: الجزء 1،باب الماء يقع فيه شى‏ء ينجسه...، الحديث 74.
أقول: هذا متحد مع ما بعده.
6872: عبد اللّه بن الزبير الاسدى:
= عبد اللّه بن الزبير.
= عبد اللّه بن الزبير والد أبي أحمد.
قال النجاشي: (عبداللّه بن الزبير الاسدى: روى نوادر كتاباً عن أبي عبداللّهعليه السلام، قال أبو العبّاس: حدّثنا محمد بن محمد، قال: حدّثنا علي بنالعبّاس، ومحمد بن الحسين، ومحمد بن القاسم، قالوا: حدّثنا عبّاد بن يعقوبالاسدى، قال: حدّثنا عبداللّه بن الزبير، عن جعفر بن محمد عليه السلام بكتابهالنوادر).
وكان شاعراً ومن شعره:
فان كنت لاتدرين ماالموت فانظرى‏
إلى هانى‏ء في السوق وابن عقيل‏
إلى بطل قد هشّم السيف وجهه‏
وآخر يهوي من طمار قتيل‏
إلى آخر ما ذكره، ذكره ابن طاووس في الملهوف: في المسلك الاوّل، في مقتل هانيومسلم بن عقيل.
أقول: هذا هو عبداللّه بن الزبير الرسان الآتى، فإنّ الرسان أسدى، لما ذكرهالشيخ في ترجمة الفضيل بن الزبير الاسدي من أنه مولاهم كوفي الرسان، وسيجى‏ء فيروايتي الكشّي والصدوق: أنّ عبداللّه بن الزبير، أخو الفضيل بن الزبير،فالنتيجة أنّ عبداللّه بن الزبير الاسدي أخو الفضيل بن الزبير الرسان.
وقال الكشّي (169 : 171) في الفضيل بن الزبير الرسان وإخوته:
(قال محمد بن مسعود: وسألت علي بن الحسن عن فضيل الرسان، قال: هو فضيل بنالزبير، وكانوا ثلاثة إخوة عبداللّه وآخر.
الزبير، فالنتيجة أنّ عبداللّه بن الزبير الاسدي أخو الفضيل بن الزبير الرسا وقال الكشّي (169 : 171) في الفضيل بن الزبير الرسان وإخوته:
(قال محمد بن مسعود: وسألت علي بن الحسن عن فضيل الرسان، قال: هو فضيل بنالزبير، وكانوا ثلاثة إخوة عبداللّه وآخر.
لما ذكره الشيخ في ترجمة الفضيل بن الزبير الاسدي من أنه مولاهم كوفيوسيجى‏ء في روايتي الكشّي والصدوق: أنّ عبداللّه بن الزبير، أخو الفضيل بن
إبراهيم بن محمد بن العبّاس الختلى، قال: حدّثني أحمد بن إدريس القمّى، عنمحمد بن أحمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن ابن أبي عمير، عنعبدالرحمان بن سيابة، قال: دفع إل‏ؤيّ أبو عبداللّه عليه السلام دنانير وأمرنيأن أقسمها في عيالات من أصيب مع عمّه زيد، فقسّمتها فأصاب عيال عبداللّه بنالزبير الرسان أربعة دنانير).
وقال المفيد : قدّس اللّه روحه ؤ: روى أبو خالد الواسطى، قال: سلّم إل‏ؤيّ أبوعبداللّه عليه السلام، ألف دينار وأمرني أن أقسمها في عيال من أصيب مع زيد،فأصاب عيال عبداللّه بن الزبير أخي فضيل الرسان منها أربعة دنانير. الارشاد: باب ذكر إخوته (أبي جعفر عليه السلام) وطرف من أخبارهم.
أقول: مقتضى ذلك أنّ عبداللّه بن الزبير قتل مع زيد بن علي بن الحسين عليهماالسلام، ولكن تقدّم عن أمالي الصدوق في ترجمة زيد: أنّ أربعة دنانير أعطيت لعبداللّه بن الزبير نفسه، ولازم ذلك أنه كان عيالاً لغيره ممّن قتل مع زيد، وهذاوإن كان يؤيّده ما عن أبي الفرج من بقاء عبداللّه بن الزبير إلى زمان محمد بنعبداللّه بن الحسن وخروجه معه، إلاّ أنه يبعده أنّ عبداللّه بن الزبير لم يذكرأنه كان عيالاً لاحد، ولا سيما أنه كان رجلاً لا يستهان به، وقد خرج مع زيد،إلاّ ما احتمل من أنّ المقتول كان فضيلاً وكان عبداللّه عياله، وهذا مع بعده فينفسه ينافيه، ما تقدّم في ترجمة إسماعيل بن محمد الحميري من بقاء فضيل بعد قتلزيد وإخباره الصادق سلام اللّه عليه بقتله، وعلى ما ذكرنا فالظاهر سقوط كلمةعيال عن نسخة الامالى.
6873: عبد اللّه بن الزبير والد أبى أحمد:
= عبد اللّه بن الزبير.
= عبد اللّه بن الزبير الاسدى.
الزبيرى: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (93). كذا في الرجالالمطبوع وبعض الكتب الرجالية، وبعضها الآخر خالية عن ذكره.
أقول: الظاهر أنّ هذا هو عبداللّه بن الزبير الاسدي المتقدّم، وذلك لبعد أن لايتعرّض الشيخ في رجاله لعبداللّه بن الزبير الاسدي المعروف ويتعرّض لشخص آخرمجهول.
ويؤيّد ذلك ما عن أبي الفرج في المقاتل من التصريح بذلك، وأمّا عدم تعرّضالشيخ له في الفهرست فهو لعدم وصول كتابه إليه.
6874: عبد اللّه بن زرارة:
قال النجاشي: (عبداللّه بن زرارة بن أعين الشيبانى: روى عن أبي عبداللّه عليهالسلام، ثقة، له كتاب يرويه عنه علي بن النعمان.
أخبرنا الحسين بن عبيد اللّه، عن أحمد بن جعفر، قال: حدّثنا أحمد بن إدريس،قال: حدّثنا محمد بن عبدالجبّار، عن محمد بن إسماعيل بن بزيع، عن علي بنالنعمان، عنه، به).
وعدّه الشيخ في رجاله في أصحاب الصادق عليه السلام (676) وكذلك البرقى.
وتقدّمت روايته عن الصادق عليه السلام، في ترجمة أبيه زرارة عن الكشّى، وأنهعليه السلام، قال: إقرأ مني على والدك السلام، وقل له: إني أنا أعيبك دفاعاًمني عنك... الحديث.
روى عن الحلبى. الفقيه: الجزء 3، باب الرضاع، الحديث 1477.
6875: عبد اللّه بن زرعة:
مجهول، من أصحاب الباقر عليه السلام، رجال الشيخ (71).
كذا في الرجال المطبوع وبعض الكتب الرجالية، وفي بعضها عبدالرحمان، بدلعبداللّه، كما تقدّم.
6876: عبد اللّه بن زعيم:
يأتي في عبداللّه بن غنيم.
6877: عبد اللّه بن زمعة:
من أصحاب رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله، رجال الشيخ (19).
6878: عبد اللّه بن زمعة بن سبيع:
روى عن أبيه، عن أمير المؤمنين عليه السلام، وروى عنه حفيده محمد بن مقرن.الكافي: الجزء 3، كتاب الزكاة 5، باب أدب المصدّق 22، الحديث 7.
ورواها الشيخ بعينها بسنده، عن يونس، عن محمد بن مقرن بن عبداللّه ابن زمعة،عن أبيه، عن جدّ أبيه، عن أمير المؤمنين عليه السلام. التهذيب: الجزء 4، باب منالزيادات في الزكاة، الحديث 273.
أقول: الظاهر إنّ في التهذيب سقطاً، والصحيح ما في الكافي الموافق للوافى،ولا يبعد أن يكون متحداً مع ما قبله.
ورواها الشيخ بعينها بسنده، عن يونس، عن محمد بن مقرن بن عبداللّه اب عن أبيه، عن جدّ أبيه، عن أمير المؤمنين عليه السلام. التهذيب: الجزء 4 ، باب من الزيادات في الزكاة، الحديث 273 .
أقول‏ : الظاهر إنّ في التهذيب سقطاً، والصحيح ما في الكافي الموافقللوافى، ولا يبعد أن يكون متحداً مع ما قبله.
6879: عبد اللّه بن زياد:
من أصحاب الصادق عليه السلام، ذكره البرقى. وهو أحد المذكورين بعد ذلك.
6880: عبد اللّه بن زياد بن سمعان:
مولى أمّ سلمة، مكّى، من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (45).
6881: عبد اللّه بن زياد الحنفى:
مولاهم، كوفى، من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (38).
6882: عبد اللّه بن زياد النخعى:
الكوفى: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (22).
6883: عبد اللّه بن زيد:
من أصحاب أمير المؤمنين عليه السلام، رجال الشيخ (58). ونسب الميرزا، والسيدالتفريشى، والمولى القهبائي إلى رجال الشيخ: عدّه من أصحاب رسول اللّه صلّىاللّه عليه وآله، إلاّ أنّ الموجود في المطبوع منه عبداللّه بن يزيد (43).
6884: عبد اللّه بن زيد بن عاصم:
عدّه الشيخ مع توصيفه بالانصاري في أصحاب رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله(11)، ومع إضافة قوله: (من بني النجار قتل يوم الحرّة) من أصحاب أمير المؤمنين(66).
6885: عبد اللّه بن زيد:
البصرى: قتل مع الحسين عليه السلام في الحملة الاولى.
ذكره ابن شهر آشوب، في المناقب: الجزء الرابع، فصل في مقتله عليه السلام.
6886: عبد اللّه بن السائب:
من أصحاب رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله، رجال الشيخ (52).
6887: عبد اللّه بن السابرى:
الواسطي الزيّات: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (84).
6888: عبد اللّه بن سالم:
من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (88).
وقال ابن الغضائرى: (عبداللّه بن سالم الصيرفى، يروي عن أبي العبّاس، ضعيفمرتفع القول لا يعبأ به).
6889: عبد اللّه بن سبأ:
الذي رجع إلى الكفر وأظهر الغلوّ: من أصحاب علي عليه السلام، رجال الشيخ(76).
وقال الكشّي (48): (حدّثني محمد بن قولويه القمّى، قال: حدّثني سعد بنعبداللّه بن أبي خلف القمّى، قال: حدّثني محمد بن عثمان العبدى، عن يونس ابنعبدالرحمان، عن عبداللّه بن سنان، قال: حدّثني أبي عن أبي جعفر عليه السلام: أنّ عبداللّه بن سبأ كان يدّعي النبوة ويزعم أنّ أمير المؤمنين عليه السلام هواللّه!! تعالى عن ذلك علوّاً كبيراً فبلغ ذلك أمير المؤمنين عليه السلام، فدعاهوسأله فأقرّ بذلك، وقال: نعم أنت هو وقد كان ألقي في روعي أنك أنت اللّه وأنينبىّ!! فقال له أمير المؤمنين عليه السلام: ويلك قد سخر منك الشيطان فارجع عنهذا ثكلتك أمّك وتب، فأبى فحبسه واستتابه ثلاثة أيام فلم يتب فأحرقه بالنار.
وقال: إنّ الشيطان استهواه فكان يأتيه ويلقي في روعه ذلك.
حدّثني محمد بن قولويه، قال: حدّثني سعد بن عبداللّه، قال: حدّثنا يعقوب ابنيزيد ومحمد بن عيسى، عن ابن أبي عمير، عن هشام بن سالم، قال: سمعت أبا عبداللّهعليه السلام يقول وهو يحدّث أصحابه بحديث عبداللّه بن سبأ، وما ادّعى منالربوبية في أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام، فقال: إنه لما ادّعىذلك فيه استتابه أمير المؤمنين عليه السلام فأبى أن يتوب فأحرقه بالنار.
حدّثني محمد بن قولويه: قال: حدّثني سعد بن عبداللّه، قال: حدّثنا يعقوب بنيزيد، ومحمد بن عيسى، عن علي بن مهزيار، عن فضالة بن أيوب الازدى، عن أبان بنعثمان، قال: سمعت أبا عبداللّه عليه السلام يقول: لعن اللّه عبداللّه بن سبأإنه ادّعى الربوبية في أمير المؤمنين عليه السلام، وكان واللّه أمير المؤمنينعليه السلام عبداً للّه طائعاً، الويل لمن كذب علينا وإنّ قوماً يقولون فينامالا نقوله في أنفسنا، نبرأ إلى اللّه منهم، نبرأ إلى اللّه منهم.
وبهذا الاسناد، عن يعقوب بن يزيد، عن ابن أبي عمير، وأحمد بن محمد بن عيسى،عن أبيه، والحسين بن سعيد، عن ابن أبي عمير، عن هشام بن سالم، عن أبي حمزةالثمالى، قال: قال علي بن الحسين صلوات اللّه عليهما: لعن اللّه من كذب عليناإنّي ذكرت عبداللّه بن سبأ فقامت كلّ شعرة في جسدى، لقد ادّعى أمراً عظيماً ماله لعنه اللّه، كان علي عليه السلام واللّه عبداً للّه صالحاً، أخا رسول اللّه،ما نال الكرامة من اللّه إلاّ بطاعته للّه ولرسوله، وما نال رسول اللّه صلّىاللّه عليه وآله الكرامة من اللّه إلاّ بطاعته للّه.
إنّي ذكرت عبداللّه بن سبأ فقامت كلّ شعرة في جسدى، لقد ادّعى أمراً عظيم له لعنه اللّه، كان علي عليه السلام واللّه عبداً للّه صالحاً، أخا رسول اللّه،ما نال الكرامة من اللّه إلاّ بطاعته للّه ولرسوله، وما نال رسول اللّه صلّىاللّه عليه وآله الكرامة من اللّه إلاّ بطاعته للّه.
وبهذا الاسناد: عن محمد بن خالد الطيالسى، عن ابن أبي نجران، عن عبداللّه [بنسنان‏]، قال: قال أبو عبداللّه عليه السلام: إنّا أهل بيت صديقون لا نخلو منكذّاب يكذب علينا ويسقط صدقنا بكذبه علينا عند الناس، كان رسول اللّه صلّىاللّه عليه وآله أصدق الناس لهجة وأصدق البرية كلّها، وكان مسيلمة يكذب عليه،وكان أمير المؤمنين عليه السلام أصدق من برأ اللّه بعد رسول اللّه صلّى اللّهعليه وآله، وكان الذي يكذب عليه ويعمل في تكذيب صدقه ويفتري على اللّه الكذبعبداللّه بن سبأ).
أقول: وتأتي هذه الرواية الاخيرة في ترجمة محمد بن أبي زينب وفي سندها ابنسنان، بدل عبداللّه.
وقال الكشّى: (ذكر بعض أنّ عبداللّه بن سبأ كان يهودياً فأسلم ووالى عليّاًعليه السلام، وكان يقول وهو على يهوديته في يوشع بن نون وصيّ موسى بالغلوّ!فقال في إسلامه بعد وفاة رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله في علي عليه السلاممثل ذلك، وكان أول من شهر بالقول بفرض إمامة على!! وأظهر البراءة من أعدائهوكاشف مخالفيه وأكفرهم، فمن ها هنا قال من خالف الشيعة: أصل التشيّع والرفضمأخوذ من اليهودية!!).
أقول: إنّ اسطورة عبداللّه بن سبأ وقصص مشاغباته الهائلة موضوعة مختلقةاختلقها سيف بن عمر الوضّاع الكذّاب، ولا يسعنا المقام الاطالة في ذلك والتدليلعليه، وقد أغنانا العلاّمة الجليل والباحث المحقّق السيد مرتضى العسكري في ماقدّم من دراسات عميقة دقيقة عن هذه القصص الخرافية وعن سيف وموضوعاته في مجلدينضخمين طبعا باسم (عبداللّه بن سبأ) وفي كتابه الآخر (خمسون ومائة صحابيمختلق).



 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net