10690: محمد بن حيّان البكرى --- 10704: محمد بن خالد أبو خيبة 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء السابع عشر   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 2741


10690: محمد بن حيّان البكرى:
الانماطي الكوفي: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (69).
10691: محمد بن حيّان الكندى:
مولاهم، كوفي، أبو إسماعيل، أسند عنه، من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (71).
10692: محمد بن حيّان الهمدانى:
الكوفي: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (70).
10693: محمد بن حيدر بن مرعش:
قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: (السيّد جلال الدين، محمد بن حيدر ابن مرعش الحسيني المرعشى: عالم، صالح).
10694: محمد بن حيدر بن نجم الدين:
قال الشيخ الحرّ في أمل الآمل (159): (السيّد محمد بن حيدر بن نجم الدين العاملى: فاضل، صالح، أديب، شاعر، معاصر، سكن مكّة).
10695: محمد بن حيدر بن نور الدين:
قال الشيخ الحرّ في أمل الآمل (160): (السيّد محمد بن حيدر بن نور الدين علي بن علي (بن) أبي الحسن الموسوي العاملي الجبعى: فاضل عالم، مدقّق، من المعاصرين، ماهر في أكثر العلوم، العقليات والنقليات).
10696: محمد بن حيدر الحدّاد:
قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: (الشيخ الصالح محمد بن حيدر الحدّاد: ديّن).
وفي بعض النسخ: (محمد بن حيدر الحدّاد بن الشيخ تاج الدين محمود بن الحسن بن العلوية الورامينى: فقيه، صالح).
10697: محمد بن حيدر الحسينى:
تقدّم في رفيع الدين:
10698: محمد بن خاتون:
قال الشيخ الحرّ في أمل الآمل (161): (الشيخ محمد بن خاتون العاملي العيناثى: كان فاضلاً، صالحاً، فقيهاً، معاصراً، توفّى في بلادنا).
10699: محمد بن خاتون العاملى:
قال الشيخ الحرّ في أمل الآمل (162): (الشيخ شمس الدين محمد بن خاتون العاملي العيناثى: كان عالماً، جليل القدر، من المشايخ الاجلاّء، يروي عن الشيخ علي بن عبد العالي العاملي الكركى، ويروي الشهيد الثاني عن ولده أحمد، عنه).
10700: محمد بن خاطب:
الجمحى، كذا في بعض نسخ رجال الشيخ، وتقدّم بعنوان محمد بن حاطب الجمحى.
10701: محمد بن خالد:
روى عن جعفر بن غياث، وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى. تفسير القمّى: سورة الفرقان، في تفسير قوله تعالى: (وكلاً تبّرنا تتبيراً).
أقول: الظاهر أنه محمد بن خالد البرقي الآتي بقرينة راويه.
10702: محمد بن خالد:
قال الشيخ (690): (محمد بن خالد: له كتاب، رويناه بهذا الاسناد، عن أحمد بن أبي عبد اللّه، عنه).
وأراد بهذا الاسناد: جماعة، عن أبي المفضّل، عن ابن بطّة، عن أحمد بن أبي عبد اللّه، والطريق ضعيف بأبي المفضّل وابن بطّة.
أقول: هذا هو الذي عنونه النجاشي بعنوان محمد بن خالد الاشعرى، ويأتى.
10703: محمد بن خالد:
وقع بهذا العنوان في إسناد كثير من الروايات، تبلغ ثلاثة وأربعمائة مورد.
10702: محمد بن خالد:
وقع بهذا العنوان في إسناد كثير من الروايات، تبلغ ثلاثة وأربعمائة مورد.
ويأتى.
10702: محمد بن خالد
وقع بهذا العنوان في إسناد كثير من الروايات، تبلغ ثلاثة وأربعمائة مورد.
لاآ
فقد روى عن أبي عبداللّه عليه السلام، وعن أبي البخترى، وأبي الجوزاء، وأبي الجهم، وأبي طالب، وأبي طالب الشعرانى، وأبي عبداللّه، وأبي محمد الكوفي، وأبي نهشل، وابن أبي عمير، وابن بكير، وابن سنان، وابن وهب، وإبراهيم بن إسحاق الازدي أبي إسماعيل، وإبراهيم بن محمد الاشعرى، وأحمد بن النضر، وإسماعيل بن سعد الاحوص، والحسن بن بحر، والحسن بن على، وحمّاد، وحمّاد بن عيسى، وحمزة بن عبداللّه، وحمزة بن عبيد، وخلف بن حمّاد، وزرعة، وزريق بن الزبير، وزكريّا بن آدم، وزكريّا بن عمران، وزكريّا بن عمران القمّى، وسعد بن سعد، وسعد بن سعد الاشعرى، وسعدان، وسعدان بن مسلم، وسليمان ابن جعفر الجعفرى، وسليمان الجعفرى، وسيف بن عميرة، وسيف الت‏ؤمّار، وصالح ابن سهل، وصفوان، وصفوان بن يحيى، وعبدالحميد بن عوّاض، وعبداللّه بن بحر، وعبداللّه بن بكير، وعبداللّه بن الفضل، وعبداللّه بن الفضل النوفلى، وعبداللّه بن الفضل الهاشمى، وعبداللّه بن القاسم، وعبداللّه بن القاسم الحضرمى، وعبداللّه بن المغيرة، وعبداللّه بن يحيى، وعبيد اللّه بن الحسين، والعلاء بن رزين، والعلاء بن رزين القلا، وعلي بن محمد بن النوفلى، وعلي بن النعمان، وغياث، وفضالة، وفضالة بن أيوب، والفضل النوفلى، والفضيل بن غزوان، والقاسم بن عروة، والقاسم بن محمد، والقاسم بن محمد الجوهرى، ومحمد ابن أبي عمير، ومحمد بن أسلم الجبلى، ومحمد بن سليمان، ومحمد بن سنان، ومحمد ابن عمر، ومحمد بن القاسم، ومحمد بن يحيى، ومروك، والنضر بن سويد، ووهب، ووهب بن وهب أبي البخترى، ووهب بن وهب أبي البختري القاضي القرشى، وهارون بن الجهم، وهارون بن خارجة، ويونس بن عبدالرحمن.
وروى عنه إبراهيم بن هاشم، وأحمد ابنه، وأحمد بن حمزة القمّى، وأحمد بن محمد، وأحمد بن محمد بن عيسى، والحسين بن سعيد، وسعد بن عبداللّه، وسهل ابن زياد، وعبداللّه بن جعفر، وعلي بن الحسن، وعلي بن الحسن بن فضّال، وعلي ابن سليمان، وعلي بن سليمان الزراري الكوفي، وعلي بن محمد، وعلي ماجيلويه، ومحمد بن أبي عبداللّه، ومحمد بن جعفر، ومحمد بن جعفر أبو العبّاس الكوفي، ومحمد بن الحسين، ومحمد بن حمّاد، ومحمد بن عبد الجبّار، ومحمد بن يحيى المعاذي الكوفي.
إختلاف الكتب‏
روى الكليني بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، عن أبي نهشل. الكافي: الجزء 1، كتاب الحجّة 4، باب خلق أبدان الائمة وأرواحهم 94، الحديث 4.
ورواها فى: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر 1، باب طينة المؤمن والكافر 1، الحديث 4، إلاّ أنّ فيه: محمد بن خلف، بدل محمد بن خالد، والصحيح مافي المورد الاوّل من الكافي، بقرينة ساير الروايات، وفي الوافي عن كلّ مورد مثله.
روى الشيخ بسنده، عن الحسين بن سعيد، عن صفوان، عن محمد بن خالد، عن ابن بكير. التهذيب: الجزء 6، باب البيّنات، الحديث 729.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في الاستبصار: الجزء 3، باب مايجوز شهادة النساء فيه وما لا يجوز، الحديث 102، صفوان ومحمد بن خالد بالعطف، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، فإنه لم يثبت رواية صفوان عن محمد بن خالد.
روى الصدوق بسنده، عن محمد بن خالد، عن أبن سيابة، عن أبي عبداللّه عليه السلام. الفقيه: الجزء 3، باب بيع الثمار، الحديث 694.
ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء 6، باب المكاسب، الحديث 1139، والجزء 7، باب من الزيادات من الاجارات، الحديث 1033، إلاّ أنّ فيهما: سيابة، بدل ابن سيابة، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب فضل الزراعة 124، الحديث 3، والوافي والوسائل أيضاً.
روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد النهدى، عن محمد بن خالد، عن إسماعيل بن عبد الخالق. التهذيب: الجزء 7، باب البيع بالنقد والنسيئة، الحديث 249.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب بيع المرابحة 85، الحديث 5، إلاّ أنّ فيه: محمد بن أحمد النهدى، بدل أحمد بن محمد النهدى، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 5، كتاب ال الحديث 3، والوافي والوسائل أيضاً.
روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد النهدى، عن محمد بن خالد، عن إسماعيل بن عبد الخالق. التهذيب: الجزء 7، باب البيع بالنقد والنسيئة، الحديث 249.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب بيع المرابحة 85، الحديث 5، إلاّ أنّ فيه: محمد بن أحمد النهدى، بدل أحمد بن محمد النهدى، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
النهدى، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، عن خالد بن حمّاد. التهذيب: الجزء 10، باب حدود الزنا، الحديث 24.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافي: الجزء 7، كتاب الحدود 3، باب آخر منه (صفة الرجم) 9، ذيل حديث 1، إلاّ أنّ فيه: خلف بن حمّاد، بدل خالد بن حمّاد، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل ، بقرينة سائر الروايات.
وروى أيضاً بسنده، عن صالح بن أبي حمّاد، عن محمد بن خالد، عن زياد بن سلمة. التهذيب: الجزء 6، باب المكاسب، الحديث 924.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب شرط من أذن لهم في أعمالهم 31، الحديث 1، إلاّ أنّ فيه: زياد ابن أبي سلمة، وهو الموافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، عن عبد اللّه ابن الفضل الهاشمى. التهذيب: الجزء 7، باب التدليس في النكاح، الحديث 1710، والاستبصار: الجزء 3، باب أنّ الرجل والمرأة إذا اختلفا في ادّعاء العنّة عليه، الحديث 900، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن خالد، عن عبد اللّه بن الفضل الهاشمى، بلا واسطة، ومافي التهذيب هو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 5، كتاب النكاح 3، باب الرجل يدلّس نفسه والعنّين 68، الحديث 8، والفقيه: الجزء 3، باب حكم العنّين، الحديث 1704.
روى الكلينى، عن عدّة من أصحابنا، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، عن عبد اللّه بن يحيى،. الكافي: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر 1، باب الشرك 169، الحديث 7.
ورواها أيضاً في الجزء 1، كتاب فضل العلم 2، باب التقليد 18، الحديث 1، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن خالد، عن عبد اللّه بن يحيى، بلا واسطة، والصحيح مافي الجزء الثانى، بقرينة ساير الروايات، وفي الوافي عن كلّ مورد مثله.
روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، عن علي بن أبي حمزة. التهذيب: الجزء 1، باب الحيض والاستحاضة والنفاس، الحديث 1232.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافي: الجزء 3، كتاب الحيض 2، باب المرأة ترى الصفرة قبل الحيض...، 4، الحديث 4، إلاّ أنّ فيه: محمد بن خالد، عن القاسم بن محمد، عن علي بن أبي حمزة، والظاهر هو الصحيح الموافق للوافي وساير الروايات، وفي الوسائل عن كلّ مثله.
روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن خالد، عن القاسم بن محمد، عن محمد بن القاسم. التهذيب: الجزء 6، باب المكاسب، الحديث 996.
وهذه الرواية رواها أيضاً في الجزء 7، باب الوديعة، الحديث 795، وفيه: أحمد بن محمد، عن البرقى، عن محمد بن القاسم، والاستبصار: الجزء 3، باب وجوب ردّ الوديعة إلى كلّ أحد، الحديث 439، وفيه: أحمد بن محمد، عن البرقى، عن القاسم بن محمد، عن الفضيل.
ورواها أيضاً في الجزء 6، باب المكاسب، الحديث 945، إلاّ أنّ فيه: أحمد ابن محمد، عن أبيه، عن البرقى، عن محمد بن القاسم بن الفضيل. فعلم مما تقدّم أنّ جملة (عن أبيه) في المورد الاخير زائدة، والمراد بأحمد بن محمد هو أحمد بن محمد بن عيسى، وبالبرقي هو محمد بن خالد، كما صرّح به في الموضع الاوّل من التهذيب، وهو الموافق للكافى: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب أداء الامانة 46، الحديث 8، وأمّا الكلام بالنسبة إلى اختلاف بقية السند، تقدّم في الفضيل، عن أبي الحسن عليه السلام.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، عن محمد بن سنان. التهذيب: الجزء 1، باب آداب الاحداث الموجبة للطهارة، الحديث 101.
ورواها تحت رقم 115 من الباب، إلاّ أنّ فيه: عبد اللّه ابن سنان، بدل محمد بن سنان، وهو الموافق للاستبصار: الجزء 1، باب كمية الكرّ، الحديث 13.
وهو الموافق للكافى: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، وأمّا الكلام بالنسبة إلى اختلاف بقية السند، تقدّم في الفضيل، عن أبي الحسن عليه السلام.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، عن محمد بن سنان. التهذيب: الجزء 1، باب آداب الاحداث الموجبة للطهارة، الحديث 101.
ورواها تحت رقم 115 من الباب، إلاّ أنّ فيه: عبد اللّه ابن سنان، بدل محمد بن سنان، وهو الموافق للاستبصار: الجزء 1، باب كمية الكرّ، الحديث 13.
الحديث 101 .
ورواها تحت رقم 115 من الباب، إلاّ أنّ فيه: عبد اللّه ابن سنان،
ورواها الكليني في الكافي: الجزء 3، كتاب الطهارة 1، باب الماء الذي لاينجّسه شى‏ء 2، الحديث 7، وفيه ابن سنان فقط.
أقول: إستظهر المجلسي في المرآة، أنّ المراد بابن سنان في النسد، هو محمد بن سنان، وما استظهره هو الصحيح، فإنّ محمد بن خالد البرقي لم يرو عن عبد اللّه بن سنان في شى‏ء من روايات كتب الاربعة، وقد أكثر الرواية عن محمد بن سنان، وفي الوافي والوسائل بكلا السندين.
وروى أيضاً بسنده، عن إبراهيم بن إسحاق الاحمرى، عن محمد بن خالد، عن محمد بن سنان. التهذيب: الجزء 3، باب فضل شهر رمضان والصلاة فيه، الحديث 219، والاستبصار: الجزء 1، باب الزيادات في شهر رمضان، الحديث 1803، إلاّ أنّ فيه: إبراهيم بن أبي إسحاق الاحمري النهاوندى، والصحيح ما في التهذيب الموافق للوافي والوسائل.
ثمّ روى الكليني بسنده، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، عن أبي عبد اللّه عليه السلام. الروضة: الحديث 208.
كذا في الوافي والمرأة أيضاً، وعلّق عليه المجلسي : قدّس سرّه : بأنه مرسل، لعدم امكان رواية محمد بن خالد بن أبي عبد اللّه عليه السلام، ونقل عن بعض النسخ أنّ السند هكذا: أحمد بن محمد بن خالد، عن محمد بن سليمان الديلمى، عن أبيه، عن أبي عبد اللّه عليه السلام، والظاهر هو الصحيح، ويؤكّد ذلك أنّ في تفسير البرهان روى هذه الرواية عن الكلينى، وفيه أيضاً: أحمد بن محمد بن خالد، عن محمد بن سليمان الديلمى... إلخ، وكذلك في تفسير العيّاشى.
وأما مارواه أيضاً، عن عبد الرحمن بن الحجّاج، عن محمد بن خالد، أنه سأل أبا عبد اللّه عليه السلام... إلخ. الكافي: الجزء 3، كتاب الزكاة 5، باب أدب المصدّق 32، الحديث 52.
ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء 4، باب الزيادات في الزكاة، الحديث 276، فمحمد بن خالد فيها، غير محمد بن خالد البرقى، والظاهر أنه محمد بن خالد بن عبد اللّه القسرى.
وروى أيضاً، عن محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، ومحمد بن خالد، عن سعد بن سعد. الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب الاهلّة والشهادة عليها 6، الحديث 7.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة والوسائل أيضاً، ولكن في الوافى: محمد بن يحيى; عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، وهو الصحيح، لانّ محمد بن يحيى لايمكن أن يروي عن محمد بن خالد بلا واسطة.
روى الشيخ بسنده، عن سعد بن عبد اللّه، عن محمد بن خالد، وعلي بن حديد، عن علي بن النعمان. التهذيب: الجزء 6، باب البيّنات، الحديث 726، والاستبصار: الجزء ك‏3، باب مايجوز شهادة النساء فيه، الحديث 98.
كذا في الوافي أيضاً، ولكن في الوسائل: سعد بن عبد اللّه، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن خالد، والظاهر هو الصحيح، فإنه لايمكن أن يروي سعد بن عبد اللّه بن محمد بن خالد، وعن علي بن حديد...
روى الكليني بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن الحسين بن سعيد، عن محمد بن خالد، عن القاسم بن عروة. الكافي: الجزء 2، كتاب الدعاء، باب الدعاء للرزق 53، الحديث 5.
أقول: هذا السند متكرّر في الروايات، وفي جميعها الحسين بن سعيد، ومحمد بن خالد، بالعطف كما في رقم (1) من الباب.
ولعلّ كلمة (عن) في المقام محرّفاً، وإن روى الحسين بن سعيد، عن محمد بن خالد في موارد.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، عن النضر وغيره. الكافي: الجزء 1، كتاب التوحيد 3، باب جوامع التوحيد 22، الحديث 7.
كذا في هذه الطبعة، وفي ساير النسخ أحمد بن النضر، بدل النضر، وهو الموافق للوافى.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، ومحمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد بن عيسى جميعاً، عن البرقى، عن النضر بن سويد. الكافي: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر 1، باب أنّ الايمان مبثوث لجوارح البدن كلّها 18، الحديث 2.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضاً، ولكن في الوافي كلمة (عن أبيه) غير موجودة، والظاهر هو الصحيح، لانّ ابنه أحمد، وابن عيسى يرويان عنه، كلمة (جميعاً) في السند.
2 ، كتاب الايمان والكفر 1 ، باب أنّ الايمان مب لجوارح البدن كلّها 18 ، الحديث 2 .
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضاً، ولكن في الوافي كلمة (عن أبيه) غير موجودة، والظاهر هو الصحيح، لانّ ابنه أحمد، وابن عيسى يرويان عنه، كلمة (جميعاً) في السند.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، ومحمد بن يحي بن محمد بن عيسى جميعاً، عن البرقى، عن النضر بن سويد. الكافي: الجزء

أقول: محمد بن خالد في هذه الروايات; هو محمد بن خالد البرقي الآتى.
10704: محمد بن خالد أبو خيبة:
الضب‏ؤيّ بالضم والفتح جميعاً (معاً)، من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (91).




 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net