11525: محمد بن عياش بن عيسى --- 11529: محمد بن عيسى بن أبي بدر 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الثامن عشر   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 3070


11525: محمد بن عياش بن عيسى:
روى عنه حميد كتباً كثيرة من الاصول، رجال الشيخ فيمن لم يرو عنهم عليهم السلام، كذا في نسخة المولى عناية اللّه القهبائى، وفي بقية النسخ: محمد ابن عبّاس بن عيسى، وقد تقدّم.
11526: محمد بن عياض:
الناعظي الهمدانى: كوفى، من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (273).
11527: محمد بن عيسى:
روى عن يحيى بن أكثم، عن أبي الحسن عليه السلام، وروى عنه علي بن إبراهيم. تفسير القمّى: سورة يوسف، في تفسير قوله تعالى: (ورفع أبويه على العرش وخرّوا له سجّداً).
وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ ألف واثنين وتسعين مورداً.
فقد روى عن أبي الحسن الرضا، وأبي جعفر الثانى، وأبي الحسن علي بن محمد، وأبي الحسن الثالث، والرجل، عليهم السلام، وعن أبي إسحاق صاحب الشعير، وأبي جميلة، وأبي داود المسترقّ، وأبي طاهر، وأبي عبداللّه المؤمن، وأبي علي ابن راشد، وأبي الفضل الشهباني (المشائى)، وأبي القاسم الصقيل، وأبي محمد الانصارى، وأبي محمد بالغفارى، وأبي المغراء، وأبيه، وابن أبي عمير، وابن بكير، وابن سنان، وابن فضّال، وابن محبوب، وابن مسكان، وابن المغيرة، وأبان، وإبراهيم، وإبراهيم بن عبدالحميد، وإبراهيم بن عقبة، وإبراهيم بن محمد، وإبراهيم الهمدانى، وأحمد بن أبي عبداللّه، وأحمد بن عائذ، وأحمد بن عمر الجلاّب، وأحمد بن عمر الحلاّل، وأحمد بن محمد ، وأحمد بن محمد بن أبي نصر، وأحمد بن هلال، وإسحاق بن سليمان بن داود، وإسماعيل، وإسماعيل بن أبي زياد، وإسماعيل بن خراش، وإسماعيل بن عمر، وإسماعيل بن يسار، وأميّة بن عمرو، وأيوب بن الحرّ أخي أديم، وأيوب بن نوح، وبشير، وجعفر بن عيسى، وجعفر بن عيسى أخيه، والحجّاج، والحسن بن إبراهيم بن سفيان، والحسن بن بحر، والحسن بن راشد، والحسن بن على، والحسن بن علي بن فضّال، والحسن ابن علي بن يقطين، والحسن بن علي الوشّاء، والحسن بن محبوب، والحسن بن محمد بن بشار، والحسن بن مياح، والحسين، والحسين بن خالد، والحسين بن سعيد، والحسين بن عبيد، والحسين بن علوان، وحفص بن البخترى، وحفص الجوهرى، وحمّاد بن عيسى، وحمزة بن مرتفع المشرقى، وخلف بن حمّاد، وداود، وداود بن رزين، وداود بن القاسم، وداود الصرمى، وداود النهدى، ودرست، وزكريّا المؤمن، وزياد بن مروان القندى، وزياد القندى، وسعدان، وسعدان بن مسلم، وسلمة بن أبي حبّة، وسليمان بن حفص المروزى، وسليمان بن راشد، وسليمان بن رشيد، وسليمان بن سماعة، وسماعة بن مهران، وصالح بن سعيد، وصالح بن عقبة، وصفوان، وصفوان بن يحيى، وعبدالرحمن، وعبدالرحمن بن الابزاري الكناسى، وعبدالرحمن بن أبي نجران، وعبدالرحمن بن أبي هاشم، وعبداللّه بن سنان، وعبداللّه بن عاصم، وعبداللّه بن عبدالرحمن، وعبداللّه بن المغيرة، وعبداللّه العلوى، وعبدالمؤمن، وعبيد اللّه بن عبداللّه الدهقان، وعبيداللّه الدهقان، وعثمان بن سعيد، وعلي بن بلال، وعلي بن بلال أبي الحسن، وعلي بن حديد، وعلي بن الحسين بن عبدربّه، وعلي بن الحكم، وعلي بن سليمان، وعلي بن سليمان بن داود، وعلي بن محمد، وعلي بن محمد بن أبي جميلة، وعلي بن المسيّب، وعلي بن مهزيار، وعلي بن يحيى أبي الحسن، وعمرو بن إبراهيم، وعمرو ابن سعيد، وعمران بن محمد، وفارس، وفضالة بن أيوب، والقاسم (بن) الصيقل، والقاسم بن عروة، والقاسم بن محمد، والقاسم بن يحيى، والقاسم الصيقل، وقتيية الاعشى، أو قتيبة بن مهران، وقتيبة بن مهران، ومحمد بن أبي عمير، ومحمد بن حمزة بن القاسم، ومحمد بن رجاء الارجانى، ومحمد بن رجاء الخيّاط، ومحمد بن الريّان، ومحمد بن سعيد، ومحمد بن سليمان، ومحمد بن سنان، ومحمد بن عبدالحميد، ومحمد بن عرفة، ومحمد بن على، ومحمد بن علي الهمدانى، ومحمد بن عمر بن عرفة، ومحمد بن عمرو بن إبراهيم، ومحمد بن الفضيل، ومحمد بن محمد، ومحمد بن يحيى، والمسافر، ومعاوية، ومعاوية بن وهب، ومعمّر بن خلاّد، ومنصور، ومنصور بن حازم، وموسى ابن القاسم البجلى، والنضر بن سويد، وياسر، وياسين، وياسين البصرى، وياسين الضرير، ويحيى بن الحجّاج، ويحيى بن عقبة الازدى، ويعقوب بن يقطين، ويوسف بن عقيل، ويونس (ورواياته عنه تبلغ أربعمائة وسبعين مورداً)، ويونس ابن عبدالرحمن (ورواياته عنه تبلغ سبعة وخمسين مورداً)، ويونس بن يعقوب، والانصارى، والدهقان، والسكونى، والقصرى، والمشرقى، والوشّاء.
وروى عنه أبو العبّاس الكوفى، وأحمد ابنه، وأحمد بن أبي عبداللّه، وأحمد ابن محمد، وأحمد بن محمد البرقى، وأحمد بن محمد بن خالد، وأحمد بن محمد بن داود القمّى، وأحمد بن محمد بن عيسى، والحسن بن علي بن الدينورى، والحسن ابن علي الهاشمى، والحسين، والحسين بن عبداللّه، وسعد، وسعد بن عبداللّه، وسهل، وسهل بن زياد، وسهل بن زياد أبو سعيد، وعبداللّه ابنه، وعبداللّه بن جعفر، وعبداللّه بن جعفر الحميرى، وعلى، وعلي بن إبراهيم، وعلي بن الحسن، وعلي بن الحسن بن فضّال، وعلي بن محمد، وعلي بن محمد القاسانى، ومحمد، ومحمد بن أبي خالد، ومحمد بن أحمد، ومحمد بن أحمد بن يحيى، ومحمد بن جعفر أبو العبّاس، ومحمد بن جعفر الرزّاز، ومحمد بن الحسن، ومحمد بن الحسن الصفّار، ومحمد بن الحسين، ومحمد بن عبداللّه، ومحمد بن على، ومحمد بن علي بن محبوب، ومحمد بن موسى، ومحمد بن نصير، ومحمد بن يحيى، وموسى بن الحسن، والصفّار.
إختلاف الكتب‏
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن الرجل عليه السلام. التهذيب: الجزء 5، باب زيارة البيت. الحديث 861، والاستبصار: الجزء 2، باب أنّ طواف النساء واجب في العمرة المبتولة، الحديث 804، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد، بدل محمد بن أحمد.
أقول: في المقام اختلاف تقدّم في محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى.
وروى بسنده أيضاً هكذا: عنه (أحمد بن محمد)، عن محمد بن عيسى، عن أبي المغراء...إلخ. التهذيب: الجزء 3، باب الصلاة في السفر، الحديث 525، والاستبصار: الجزء 1، باب من يجب علي التمام في السفر، الحديث 827، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن أبي المغراء، بدل أحمد بن محمد، عن محمد بن عيسى، عن أبي المغراء، والصحيح ما في التهذيب الموافق للوافي والوسائل، فإنّ أحمد بن محمد بن عيسى، لا يمكن أن يروي عن أبي المغراء، على ما تقدّم.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن الحسن الصفّار، عن محمد بن عيسى، عن أبيه، عن الصقيل. التهذيب: الجزء 4، باب قضاء شهر رمضان وحكم من أفطر فيه...، الحديث 865، والاستبصار: الجزء 2، باب ما يجب على من أفطر يوماً نذر صومه...، الحديث 406، إلاّ أنّ فيه: محمد بن عيسى، عن القاسم، بدل ما في التهذيب، وهو الموافق لما في الوسائل، والظاهر هو الصحيح، وإن كان الوافي كما في التهذيب، لانّ محمد بن عيسى، روى عن القاسم في عدّة موارد.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن عيسى، عن ابن أبي عمير. التهذيب: الجزء 7، باب الشركة والمضاربة، الحديث 828، والاستبصار: الجزء 3، باب أنّ المضارب يكون له الربح بحسب ما يشترط، الحديث 451، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد، عن ابن أبي عمير، بلا واسطة، وما في التهذيب موافق لما في الوافي الوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن الحسين بن سعيد، عن محمد بن عيسى، عن ابن أبي عمير. التهذيب: الجزء 8، باب حكم الظهار، الحديث 71، والاستبصار: الجزء 3، باب حكم الرجل يظاهر من امرأة واحدة مرّات كثيرة، الحديث 940، إلاّ أنّ فيه: الحسين بن سعيد، عن ابن أبي عمير، بلا واسطة، والظاهر صحّة ما في الاستبصار، فإنه لم يثبت رواية الحسين بن سعيد، عن محمد بن عيسى، وإن كان الوافي الوسائل كما في التهذيب.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن عيسى، عن ابن أبي عمير. التهذيب: الجزء 8، باب العتق وأحكامه، الحديث 877، والاستبصار: الجزء 4، باب أنّ من لا يصحّ ملكه من جهة النسب لا يصحّ ملكه من جهة الرضاع، الحديث 53، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد ابن أبي عمير، بلا واسطة، وهو الموافق للوسائل، كما إنّ الوافي موافق لما في التهذيب.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن ابن فضّال. التهذيب: الجزء 4، باب فرض الصيام، الحديث 419.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في النسخة المخطوطة: أحمد بن محمد بن عيسى، بدل محمد بن عيسى، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب ما جاء في فضل الصوم والصائم 1، الحديث 3، والوافي والوسائل أيضاً.
وروى أيضاً بسند عمير. التهذيب: الجزء 8، باب العتق وأحكامه، الحديث 877، والاستبصار: الجزء 4، باب أنّ من لا يصحّ ملكه من جهة النسب لا يصحّ ملكه من جهة الرضاع، الحديث 53، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد ابن أبي عمير، بلا واسطة، وهو الموافق للوسائل، كما إنّ الوافي موافق لما في التهذيب.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن ابن فضّال. التهذيب: الجزء 4، باب فرض الصيام، الحديث 419.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في النسخة المخطوطة: أحمد بن محمد بن عيسى، بدل محمد بن عيسى، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب ما جاء في فضل الصوم والصائم 1، الحديث 3، والوافي والوسائل أيضاً.
روى الكليني بسنده، عن علي بن الحسين، عن محمد بن عيسى، عن أيوب ابن يقطين. الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 3، باب الدعاء في العشر الاواخر من شهر رمضان 70، الحديث 2.
كذا في الطبعة القديمة المرآة أيضاً، ولكن رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 3، باب الدعاء في الزيادة تمام المائة ركعة، الحديث 263، وفيه: علي بن الحسن، بدل علي بن الحسين، وهو الصحيح الموافق للوافى.
روى الشيخ بسنده، عن الصفّار، عن محمد بن عيسى، جعفر بن محمد، عن أبي الصباح، عن أبيه، عن جدّه. التهذيب: الجزء 7، باب الزيادات من الاجارات، الحديث 999.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب النوادر 159، الحديث 10: جعفر بن محمد بن أبي الصباح، بدل جعفر بن محمد، عن أبي الصباح، والظاهر صحّة ما في الكافي الموافق للوافي والوسائل.
روى الكليني بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن عيسى، عن الحجّاج، عن خالد بن الحجّاج، عن أبي الحسن عليه السلام. الكافي: الجزء 6، كتاب الصيد 4، باب الرجل يرمي الصيد فيصيبه 8، الحديث 1.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضاً، ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء 9، باب الصيد والذكاة، الحديث 157، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن الحجّاج، بلا واسطة.
كذا في هذه الطبعة، وفي الطبعة القديمة: أحمد بن محمد بن عيسى، عن الحجّاج، عن أبي الحسن عليه السلام، على نسخة، وفي نسخة أخرى منها: الحجّاج بن خالد بن الحجّاج، عن أبي الحسن عليه السلام. والوسائل كالكافي، وكذلك الوافي بالنسبة إلى المرويّ عنه، وأمّا بالنسبة إلى المعنّون فعن كلّ مورد مثله.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن الحسن بن علي بن يقطين. التهذيب: الجزء 3، باب أحكام الجماعة، وأقلّ الجماعة، الحديث 109.
ورواها أيضاً في باب فضل المساجد والصلاة فيها: الحديث 837، من الجزء، إلاّ أنّ فيه: الحسين بن علي بن يقطين، وهو نسخة في الطبعة القديمة، والنسخة المخطوطة أيضاً، ونسخة أخرى فيها: الحسن، والظاهر هو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن عيسى، عن الحسن ابن محبوب. التهذيب: الجزء 10، باب الحوامل والحمول وغير ذلك من الاحكام، الحديث 1103.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في النسخة المخطوطة: أحمد بن محمد ابن عيسى، عن الحسن بن محبوب، بدل أحمد بن محمد، عن محمد بن عيسى، عن الحسن بن محبوب، وهو الموافق لما في الكافي: الجزء 7، كتاب الديّات 4، باب ديّة الجنين 40، الحديث 10، والوافي والوسائل أيضاً.
روى الكليني بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن الحسين ابن راشد. الكافي: الجزء 3، كتاب الجنائز 3، باب ما يستحبّ من الثياب للكفن وما يكره، 22، الحديث 12.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة والوافي أيضاً، ولكن عن بعض النسخ الحسن ابن راشد، وهو الصحيح الموافق للتهذيب: الجزء 1 باب تلقين المحتضرين من الزيادات، الحديث 1396، والاستبصار: الجزء 1، باب أنّ الكفن لا يكون ألاّ قطناً، الحديث 744، والوسائل أيضاً.
روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن عيسى، عن زرعة. التهذيب: الجزء 8، باب العتق وأحكامه، الحديث 829، والاستبصار: الجزء 4، باب من أعتق بعض مملوكه، الحديث 23، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن زرعة، بلا واسطة، وما في التهذيب موافق لما في الوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن الحسن الصفّار، عن محمد بن عيسى، عن سليمان بن حفص المروزى. التهذيب: الجزء 4، باب الكفّارة في اعتماد يوم من شهر رمضان، الحديث 617، والاستبصار: الجزء 2، باب حكم من أصبح جنباً في شهر رمضان، الحديث 273، إلاّ أنّ فيه: سليمان بن جعفر المروزى، والظاهر صحّة ما في التهذيب، لانه المعنون في الرجال، وقرينة سائر الروايات، وفي الوسائل نسختان، والوافي كما في الاستبصار، وعن بعض نسخ الاستبصار أيضاً كما في التهذيب.
روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، التهذيب: الجزء 8، باب العتق وأحكامه، الحديث 829، والاستبصار: الجزء 4، باب من أعتق بعض مملوكه، الحديث 23، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن زرعة، بلا واسطة، وما في التهذيب موافق لما في الوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن الحسن الصفّار، عن محمد بن عيسى، عن سليمان بن حفص المروزى. التهذيب: الجزء 4، باب الكفّارة في اعتماد يوم من شهر رمضان، الحديث 617، والاستبصار: الجزء 2، باب حكم من أصبح جنباً في شهر رمضان، الحديث 273، إلاّ أنّ فيه: سليمان بن جعفر المروزى، والظاهر صحّة ما في التهذيب، لانه المعنون في الرجال، وقرينة سائر الروايات، وفي الوسائل نسختان، والوافي كما في الاستبصار، وعن بعض نسخ الاستبصار أيضاً كما في التهذيب.
وروى أيضاً بسنده، عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن محمد بن عيسى، عن سليمان بن سالم. التهذيب: الجزء 7، باب احكام النكاح، الحديث 1138.
كذا في الطبعة القديمة والوافي أيضاً، ولكن رواها الكليني في الكافي: الجزء 5، كتاب النكاح 3، باب في أنه يحتاج أن يعيد عليها الشرط بعد عقدة النكاح 98، الحديث 5، وفيه: علي بن إيراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، والظاهر هو الصحيح بقرينة سائر الروايات، وفي الوسائل عن كلّ مثله.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن الحسن بن شمون، عن محمد بن عيسى، عن صفوان. التهذيب: الجزء 6، باب من إليه الحكم وأقسام القضاة والمفتين، الحديث 514.
أقول: في المقام اختلاف تقدّم في محمد بن الحسن بن شمّون، عن محمد بن عيسى.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن عيسى، عن صفوان. التهذيب: الجزء 8، باب اللعان، الحديث 657، والاستبصار: الجزء 3، باب أنّ اللعان يثبت بين الحرّ والمملوكة، الحديث 1336، إلاّ انّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن صفوان، بلا واسطة، وما في التهذيب موافق لما في الوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن أبيه، عن عبداللّه ابن المغيرة. التهذيب: الجزء 3، باب الزيادات من الصلاة، الحديث 463، والاستبصار: الجزء 1، اباب من فاته شى‏ء من التكبيرات على الميّت، الحديث 1865، إلاّ انّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن عبداللّه بن المغيرة، بلا واسطة، والوافي والوسائل موافقان لما في التهذيب.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن عيسى، عن عبداللّه ابن المغيرة. التهذيب: الجزء 3، باب الصلاة في السفر، الحديث 524، والاستبصار: الجزء 1، باب من يجب عليه التمام في السفر، الحديث 826، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن عبداللّه بن المغيرة، بلا واسطة، وما في التهذيب موافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن أبيه، عن عبداللّه ابن المغيرة. الاستبصار: الجزء 1، باب من رفع رأسه من الركوع قبل الامام، الحديث 1689.
ورواها في التهذيب: الجزء 3، باب أحكام الجماعة وأقلّ الجماعة، الحديث 164، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن عبداللّه بن المغيرة، بلا واسطة، وهو الموافق للوافى، كما إنّ الوسائل موافق لما في الاستبصار.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن عبداللّه الدهقان. التهذيب: الجزء 9، باب الذبائح والاطعمة، الحديث 314.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن رواها الكليني في الكافي: الجزء 6، كتاب الاطعمة 6، باب ما لا يؤكل من الشاة وغيرها 7، الحديث 1، إلاّ أنّ فيه: عبيداللّه الدهقان، بدل عبداللّه الدهقان، والظاهر هو الصحيح بقرينة ساير الروايات.
وروى أيضاً بسنده، عن علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، عن عبيد، عن يونس. التهذيب: الجزء 4، باب حكم الساهي والغالط في الصيام، الحديث 815.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في النسخة المخطوطة: محمد بن عيسى ابن عبيد، بدل محمد بن عيسى، عن عبيد، وهو الصحيح الموافق للاستبصار: الجزء 2، باب من أفطر قبل دخول الليل...، الحديث 377، والكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب من ظنّ أنه ليل فأفطر قبل الليل 19، الحديث 2.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن الحسن الصفّار، عن محمد بن عيسى، عن علي بن سليمان. التهذيب: الجزء 6، باب المكاسب، الحديث 985، والاستبصار: الجزء 3، باب من له على غيره مال فيجحده، الحديث 173، إلاّ أنّ فيه: محمد بن يحيى، بدل محمد بن عيسى، والصحيح ما في التهذيب الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات.
من أفطر قبل دخول الليل...، الحديث 377، والكافي من ظنّ أنه ليل فأفطر قبل الليل 19، الحديث 2.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن الحسن الصفّار، عن محمد بن عيسى، عن علي بن سليمان. التهذيب: الجزء 6، باب المكاسب، الحديث 985، والاستبصار: الجزء 3، باب من له على غيره مال فيجحده، الحديث 173، إلاّ أنّ فيه: محمد بن يحيى، بدل محمد بن عيسى، والصحيح ما في التهذيب الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات.
173، إلاّ أنّ فيه: محمد بن يحيى، بدل محمد بن عيسى، والصحيح ما التهذيب الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات.
وروى أيضاً بسنده، عن سعد، عن أبي جعفر عن أبيه، عن محمد بن عيسى، عن عمر بن أذينة. التهذيب: الجزء 2، باب كيفة الصلاة وصفتها من الزيادات، الحديث 1300، والاستبصار: الجزء 1، باب وجوب التشهّد واقلّ ما يجزي منه، الحديث 1291، وباب أنّ البول والغائط والريح يقطع الصلاة...، الحديث 1535 من الجزء.
هذا، ولكن في النسخة المخطوطة من التهذيب: أبي جعفر، عن أبيه محمد ابن عيسى، بلا ذكر كلمة (عن) بعد أبيه، وقبل محمد بن عيسى، وهو الصحيح الوافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن علي بن محمد، عن سهل بن زياد، ومحمد بن عيسى، عن عمرو بن إبراهيم. التهذيب: الجزء 3، باب صلاة الاستخارة، الحديث 411.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب صلاة الاستخارة 93، الحديث 7، وفيه: سهل بن زياد، عن محمد بن عيسى، بدل ومحمد بن عيسى بالعطف، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، لانه لم يثبت رواية علي بن محمد (بن بندار)، عن محمد بن عيسى.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن الفضل بن كثير، عن محمد بن عمرو. التهذيب: الجزء 7، باب بيع الواحد بالاثنين وأكثر...، الحديث 436، والاستبصار: الجزء 3، باب النهي عن بيع الذهب بالفضّة نسيئة، الحديث 326، إلاّ أنّ فيه: محمد بن الحسين، عن الفضيل ابن كثير، وتقدّم هذا الاختلاف في محمد بن عمرو، عن أبي الحسن الرضا عليه السلام.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن الفضل بن كثير المدائنى. التهذيب: الجزء 7، باب تفصيل أحكام النكاح، الحديث 1100، والاستبصار: الجزء 3، باب التمتّع بالابكار، الحديث 529، إلاّ أنّ فيه: الفضيل بن كثير المدائنى، وما في التهذيب موافق للوافي والوسائل، والظاهر هو الصحيح.
وروى أيضاً بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن عيسى، عن محمد بن أبي عمير. التهذيب: الجزء 9، باب ميراث الازواج، الحديث 1056، والاستبصار: الجزء 4، باب ميراث الزوجة إذا لم يكن وارث غيرها، الحديث 568، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن أبي عمير، بلا واسطة، وما في التهذيب موافق لما في الوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن يعقوب، عن محمد بن عيسى، عن محمد ابن الحسين، عن صفوان. الاستبصار: الجزء 1، باب كيفية التيمّم، الحديث 589.
أقول: وفي المقام اختلاف تقدّم في محمد بن الحسين، عن صفوان.
وروى أيضاً بسنده، عن إبراهيم بن إسحاق الاحمرى...، عن محمد بن عيسى، عن محمد بن سنان. التهذيب: الجزء 3، باب فضل شهر رمضان والصلاة فيه، الحديث 219، والاستبصار: الجزء 1، باب الزيادات في شهر رمضان، الحديث 1803، إلاّ أنّ فيه: إبراهيم بن أبي إسحاق الاحمري النهاوندى، والصحيح زيادة كلمة (أبى) بين كلمة ابن ، وإسحاق، الموافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن سهل بن زياد، عن محمد بن عيسى، عن محمد ابن عمرو الزيّات، عن أبي عبداللّه عليه السلام. التهذيب: الجزء 6، باب تحريم المدينة وفضلها...، الحديث 28.
أقول: في المقام اختلاف، تقدّم في محمد بن عمرو الزيّات، عن أبي عبداللّه عليه السلام.
روى الكليني بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن عيسى، عن منصور. الكافي: الجزء 7، كتاب الوصايا 1، باب ما يلحق الميّت بعد موته 36، الحديث 1.
ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء 9، باب الزيادات من الوصيّة، الحديث 909، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن منصور، بلا واسطة، والظاهر صحّة ما في الكافي الموافق للوسائل، وإن كان الوافي كالتهذيب.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن ياسين الضرير. الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب أنه ليس بين الرجل وبين ولده وما يملكه ربا، 52، الحديث 3.
روى الكليني بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيس الكافي: الجزء 7، كتاب الوصايا 1، باب ما يلحق الميّت بعد موته 36، الحديث 1.
ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء 9، باب الزيادات من الوصيّة، الحديث 909، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن عيسى، عن منصور، بلا واسطة، والظاهر صحّة ما في الكافي الموافق للوسائل، وإن كان الوافي كالتهذيب.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن ياسين الضرير. الكافي: الجزء 5، كتاب المعيشة 2، باب أنه ليس بين الرجل وبين ولده وما يملكه ربا، 52، الحديث 3.
واسطة، والظاهر صحّة ما في الكافي الموافق للوسائل، وإن كان الوافي كالتهذيب لاآ، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن ياسين الضرير

ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء 7، باب فضل التجارة وآدابها، الحديث 75، والاستبصار: الجزء 3، باب ربح المؤمن على أخيه المؤمن، الحديث 236، إلاّ أنّ فيهما: أحمد بن محمد بن عيسى، بدل محمد بن عيسى، والصحيح ما في الكافي، فإنه لم تثبت رواية أحمد بن محمد بن عيسى، عن ياسين الضرير، وروى عنه محمد بن عيسى، في موارد كثيرة، وفي الوافي والوسائل عن كلّ مثله.
وروى أيضاً عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن محمد بن عيسى، عن يونس. الكافي: الجزء 7، كتاب الديّات 4، باب من لاديّة له 14، الحديث 3.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضاً، ولكن رواها الشيخ في التهذيب: الجزء 10، باب القضاء في قتيل الزحام، الحديث 815، والاستبصار: الجزء 4، باب من قتله الحدّ، الحديث 1056، إلاّ أنّ فيهما: علي (بن إبراهيم)، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للوافى، وفي الوسائل كما في الكافي.
ونظير هذا الاختلاف وقع في عدّة من الروايات، وهي كما تلى:
منها: مارواه الكليني في حديثي رقم 4 و 5، من الباب المتقدّم من الكافي.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضاً، ورواهما الشيخ حديثي رقم 817 و 818، من الباب المزبور من التهذيب، إلاّ أنّ فيهما: علي بن إبراهيم، عن محمد ابن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
ومنها: مارواه الشيخ في التهذيب: الجزء 2، باب أحكام السهو في الصلاة، الحديث 716، والاستبصار: الجزء 1، باب الشكّ في فريضة الغداة، الحديث 1392، إلاّ أنّ فيه: علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب السهو في الفجر والمغرب والجمعة 39، الحديث 4، والوافي والوسائل أيضاً.
ومنها: مارواه أيضاً في التهذيب: الجزء 3، باب أحكام الجماعة وأقلّ الجماعة، الحديث 187.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب من شكّ في صلاته كلّها 43، الحديث 5، إلاّ أنّ فيه: علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل أيضاً.
ومنها: ما رواه أيضاً في التهذيب: الجزء 3، باب صلاة العيدين، الحديث 857.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب صلاة العيدين والخطبة فيهما 88، الحديث 9، إلاّ أنّ فيه: علي ابن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
ومنها: ما رواه أيضاً في الجزء 4، باب مستحقّ الفطرة...، الحديث 259.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في الاستبصار: الجزء 2، باب مستحقّ الفطرة وأهل الولاية، الحديث 172: علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب الفطرة 75، الحديث 19، والوافي والوسائل موافقان لما في التهذيب.
ومنها: ما رواه أيضاً في الجزء 6، باب البيّنات، الحديث 601 و 602.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في الكافي: الجزء 7، كتاب الشهادات 5، باب ما يردّ من الشهود 17، الحديث 1 و 2: علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
ومنها: مارواه أيضاً في الاستبصار: الجزء 3، باب ماتجوز فيه شهادة الواحد مع يمين المدّعى، الحديث 109.
ورواها في التهذيب: الجزء 6، باب البيّنات، الحديث 742، إلاّ أنّ فيه: علي ابن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 7، كتاب الشهادات 5، باب شهادة الواحد ويمين المدّعي 8، الحديث 3، والوافي والوسائل أيضاً، وإن كان في الطبعة القديمة والنسخة المخطوطة من التهذيب كما في الاستبصار.
شهادة الواحد مع يمين المدّعى، الحديث 109.
لاآ: الجزء 6، باب البيّنات، الحديث

ومنها: ما رواه أيضاً في الاستبصار: الجزء 4، باب ميراث ولد الزنا، الحديث 689.
ورواها في التهذيب: الجزء 9، باب ميراث ابن الملاعنة، الحديث 1238، إلاّ أنّ فيه: علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 7، كتاب المواريث 2، باب ميراث ولد الزنا 58، ذيل الحديث 4، والوافي والوسائل أيضاً.
ومنها: ما رواه في التهذيب: الجزء 10، باب القود بين الرجال والنساء، الحديث 728.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها في الاستبصار: الجزء 4، باب مقدار ديّة أهل الذمّة، الحديث 1010، إلاّ أنّ فيه: علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة أبيه، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 7، كتاب الديّات 4، باب المسلم يقتل الذمّي أو يجرحه...، 26، الحديث 1، والوافي أيضاً، وفي الوسائل عن كلّ من التهذيب والكافي مثله.
ومنها: ما رواه الكليني في الكافي: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر 1، باب فطرة الخلق على التوحيد 6، الحديث 2.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في ساير النسخ، كلمة عن أبيه، غير موجود، وهو الصحيح الموافق للوافى.
ومنها: ما رواه أيضاً في باب أنّ الاسلام يحقن به الدم 14، الحديث 3، من الكتاب.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في ساير النسخ، كلمة عن أبيه، غير موجود، وهو الصحيح الموافق للوافى.
ومنها ما رواه أيضاً في باب أنّ الاسلام يحقن به الدم 14، الحديث 3، من الكتاب، كذا في هذه الطبعة، ولكن في ساير النسخ كلمة (عن أبيه) غير موجودة، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
ومنها: ما رواه أيضاً في الجزء 5، كتاب المعيشة 3، باب آخر منه في حفظ المال وكراهة الاضاعة 155، الحديث 2.
كذا في جميع النسخ، ورواها أيضاً في الجزء 1، كتاب فضل العلم 2، باب الردّ إلى الكتاب والسنة 20، الحديث 5.
كذا في الطبعتين الحديثتين بعد هذه الطبعة أيضاً، ولكن في الطبعة القديمة ونسخة المرآة كلمة (عن أبيه) غير موجودة، وهو الصحيح الموافق للوافى.
ومنها: ما رواه في الجزء 7، كتاب المواريث 2، باب ميراث أهل الملل 39، الحديث 3 و 4.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والمرآة: علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، بلا واسطة، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
ومنها: ما رواه أيضاً في الجزء 3، كتاب الجنائز 3، باب اخراج روح المؤمن والكافر 14، الحديث 1 و 2، وكتاب الزكاة، باب أدب المصدق 22، الحديث 7، من الجزء.
وروى الاخير الشيخ في التهذيب: الجزء 4، باب الزيادات في الزكاة، الحديث 273.
وممّا تقدّم يظهر الكلام في الروايات الثلاث، وإن كانت في جميع النسخ حتى الوافي والوسائل كلمة (عن أبيه) موجودة.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن يعقوب، عن علي بن محمد، عن محمد ابن عيسى، عن يونس. التهذيب: الجزء 2، باب تفصيل ما تقدّم ذكره في الصلاة، الحديث 576.
كذا في الطبعة القديمة والوسائل أيضاً، ولكن رواها الكليني في الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب قراءة القرآن 21، الحديث 28، عن على، عن محمد بن عيسى، عن يونس، وهو تعليق على سابقه، والمراد به علي بن إبراهيم، وهو الصحيح الموافق للوافى، لانه لن تثبت رواية علي بن محمد (بن بندار)، عن محمد بن عيسى.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد، عن أحمد بن محمد، عن الحسين، ومحمد بن عيسى، عن يونس. التهذيب: الجزء 8، باب عدد النساء، الحديث 554.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن يعقوب، عن علي بن مح يونس. التهذيب: الجزء 2، باب تفصيل ما تقدّم ذكره في الصلاة، الحديث 576.
كذا في الطبعة القديمة والوسائل أيضاً، ولكن رواها الكليني في الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب قراءة القرآن 21، الحديث 28، عن على، عن محمد بن عيسى، عن يونس، وهو تعليق على سابقه، والمراد به علي بن إبراهيم، وهو الصحيح الموافق للوافى، لانه لن تثبت رواية علي بن محمد (بن بندار)، عن محمد بن عيسى.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد، عن أحمد بن محمد، عن الحسين، ومحمد بن عيسى، عن يونس. التهذيب: الجزء 8، باب عدد النساء، الحديث 554.
سابقه، والمراد به علي بن إبراهيم، وهو الصحيح الموافق للوافى، لانه لن تثبت لاآ (بن بندار)، عن محمد بن عيسى.

كذا في الطبعة القديمة أيضاً على نسخة، وفي نسخة أخرى: أحمد بن محمد، عن الحسين بن محمد بن عيسى، وفي النسخة المخطوطة: محمد بن أحمد، عن الحسين، عن محمد بن عيسى، وفي الاستبصار: الجزء 3، باب المتوفّي عنها زوجها...، الحديث 1259، كما في التهذيب، ورواها الكليني في الكافي: الجزء 6، كتاب الطلاق 2، باب المتوفّي عنها زوجها المدخول بها...، 46، الحديث 9: محمد، عن أحمد بن محمد، عن الحسين، عن محمد بن عيسى، والظاهر صحّة ما في التهذيب، فإنّ المراد بالحسين هو ابن سعيد، ولم تثبت روايته عن محمد بن عيسى، والوافي والوسائل موافق لما في الكافي.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عيسى، عن يونس. التهذيب: الجزء 10، الحدّ في الشرب وشرب المسكر، الحديث 343، والاستبصار: الجزء 4، باب من قذف صبياً، الحديث 881، إلاّ أنّ فيه: محمد بن أحمد بن يحيى، عن يونس، بلا واسطة محمد بن عيسى، والصحيح مافي التهذيب الموافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن على، عن محمد بن عيسى، عن يونس، عن عبداللّه بن مسكان. التهذيب: الجزء 10، باب القود بين الرجال والنساء، الحديث 705، والاستبصار: الجزء 4، باب حكم الرجل إذا قتل امرأة، الحديث 998، إلاّ أنّ فيه: موسى، بدل يونس، والصحيح ما في التهذيب الموافق للكافى: الجزء 7، كتاب الديّات 4، باب الرجل يقتل المرأة، والمرأة تقتل الرجل 20، الحديث 1، والوافي والوسائل أيضاً.
وروى أيضاً بسنده، عن علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، عن يونس بن عبداللّه. التهذيب: الجزء 2، باب فضل الصلاة والمفروض منها، الحديث 945.
كذا في النسخة المخطوطة أيضاً على نسخة، وفي نسخة أخرى: يونس بن عبدالرحمن، بدل يونس بن عبداللّه، وهو الصحيح الموافق للكافى: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب من حافظ على صلاته أو ضيّعها 2، الحديث 1، والوافي والوسائل أيضاً بقرينة ساير الروايات.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد بن يعقوب، عن علي بن محمد، عن محمد ابن عيسى، عن يونس بن معاوية. التهذيب: الجزء 3، باب صلاة العيدين، الحديث 278.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً على نسخة، وفي نسخة أخرى منها: على، عن محمد بن عيسى، عن يونس بن معاوية، وفي النسخة المخطوطة: علي بن محمد، عن محمد بن عيسى، عن يونس، عن معاوية، ورواها في الاستبصار: الجزء 1، باب من صلّى وحده كم يصلّى، الحديث 1723، وباب كيفية التكبير في صلاة العيدين، الحديث 1733، وفيهما: على، عن محمد بن عيسى، عن يونس، عن معاوية بن عمّار، والظاهر هو الصحيح بقرينة ساير الروايات، والمراد بعلي هو علي بن إبراهيم، وقد صرّح به أيضاً في الوسائل في مورد، وفي مورد آخر كما في الاسبصار، وفي مورد ثالث: علي بن محمد، عن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، عن يونس، عن معاوية، وفي الوافى: علي بن محمد، عن محمد بن عيسى، عن يونس، عن معاوية، وهو الموجود في الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب العيدين والخطبة فيهما 88، الحديث 3.
روى الكلينى، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن الحسن، عن محمد بن عيسى، عمّن رواه، عن أبي عبداللّه عليه السلام، الكافي: الجزء 7، كتاب الوصايا 1، باب الوصي يدرك أيتامه فيمتنعون من أخذ مالهم 39، الحديث 9. أقول: في المقام اختلاف تقدّم في محمد بن الحسن، عن محمد بن عيسى.
روى الشيخ بسنده، عن على، عن أبيه، عن محمد بن عيسى، عن رجل، عن سماعة. التهذيب: الجزء 4، باب حدّ المرض الذي يجب فيه الافطار، الحديث 759، والاستبصار: الجزء 2، باب حدّ المرض الذي يبيح لصاحبه الافطار، الحديث 372.
ورواها الكليني في الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب حدّ المرض الذي يجوز للرجل أن يفطر فيه 39، الحديث 3، إلاّ أنّ فيه: علي بن إبراهيم، عن محمد ابن عيسى بن عبيد، عن يونس، عن سماعة، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.

إختلاف النسخ‏


روى الشيخ بسنده، عن محمد بن علي بن محبوب، عن محمد بن عيسى، عن ابن أبي عمير، عن الحسن بن محبوب. التهذيب: الجزء 4، باب الزيادات من الصيام، الحديث 976.
التهذيب: الجزء 4، باب حدّ المرض الذي والاستبصار: الجزء 2، باب حدّ المرض الذي يبيح لصاحبه الافطار، الحديث 372.
ورواها الكليني في الكافي: الجزء 4، كتاب الصيام 2، باب حدّ المرض الذي يجوز للرجل أن يفطر فيه 39، الحديث 3، إلاّ أنّ فيه: علي بن إبراهيم، عن محمد ابن عيسى بن عبيد، عن يونس، عن سماعة، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.

إختلاف النسخ‏


روى الشيخ بسنده، عن محمد بن علي بن محبوب، عن محمد بن عيسى، عن ابن أبي عمير، عن الحسن بن محبوب. التهذيب: الجزء 4، باب الزيادات من الصيام، الحديث 976.
3، إلاّ أنّ فيه: علي بن إبراهيم، عن محمد ابن عيسى بن عبيد،
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في النسخة المخطوطة: محمد بن عيسى، عن ابن محبوب، بلا واسطة، والظاهر هو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، لانه لم يثبت رواية ابن أبي عمير، عن الحسن بن محبوب.
روى الكلينى، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن أبي همّام إسماعيل بن همّام. الكافي: الجزء 2، كتاب الدعاء 2، باب أنّ الدعاء يردّ البلاء والقضاء 3، الحديث 4.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة، والطبعة الحديثة بعد هذه الطبعة، والوافي أيضاً، ولكن في الطبعة المعربة: أحمد بن محمد بن عيسى، بدل محمد بن عيسى، والظاهر هو الصحيح، لعدم ثبوت رواية محمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، وعدم ثبوت رواية محمد بن عيسى، عن إسماعيل بن همّام، وكثرة رواية أحمد بن محمد بن عيسى، عن إسماعيل بن همّام.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن الحسين بن علي بن يقطين. التهذيب: الجزء 2، باب فضل الصلاة والمفروض منها، الحديث 960.
كذا في الطبعة القديمة والوسائل على نسخة أيضاً، وفي نسخة أخرى منهما: الحسن بن علي بن يقطين، بدل الحسين بن علي بن يقطين، والظاهر هو الصحيح، لانه لم يثبت رواية محمد بن عيسى، عن الحسين بن علي بن يقطين، وقد روى عن أخيه الحسن في عدّة موارد، ولم يثبت رواية غير أخيه، عنه.
روى الكليني بسنده، عن سهل بن زياد، عن محمد بن عيسى، عن حفص ابن عمر، (و) أبي محمد مؤذّن علي بن يقطين، عن أبي عبداللّه عليه السلام. الكافي: الجزء 6، كتاب الزيّ والتجمّل 8، باب ليس الخزّ 9، الحديث 10.
كذا في هذه الطبعة، وفي الطبعة القديمة والمرآة: حفص بن عمرو أبي محمد المؤذّن، عن علي بن يقطين، والظاهر هو الصحيح الموافق لما في الكشّي في ترجمة علي بن يقطين، وفي الوسائل كما في هذه الطبعة من الكافي، إلاّ أنّ فيه: عمر، بدل عمرو، وفي الوافى: حفص بن عمر بن محمد مؤذّن علي بن يقطين.
روى الكلينى، عن حميد بن زياد، عن محمد بن عيسى، عن العبّاس بن هلال الشامي مولى أبي الحسن عليه السلام. الكافي: الجزء 6، كتاب الزيّ التجمّل 8، باب لبس الحرير والديباج 11، الحديث 5.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والمرآة: سهل بن زياد، بدل حميد بن زياد، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، لانه لم يرو حميد بن زياد، عن محمد بن عيسى.
وروى أيضاً، عن علي بن إبراهيم، محمد بن عيسى، عن عبدالرحمن. الكافي: الجزء 1، كتاب التوحيد 3، باب الجبر والقدر والامر بين الامرين 30، الحديث 6.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في ساير النسخ: يونس بن عبدالرحمن، بدل عبدالرحمن، وهو الصحيح الموافق للوافى.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن علي بن محبوب، عن محمد بن عيسى، عن محمد بن الحسين. التهذيب: الجزء 3، باب العمل في ليلة الجمعة ويومها، الحديث 625.
كذا في الطبعة القديمة والنسخة المخطوطة أيضاً على نسخة، وفي نسخة أخرى منهما: محمد بن الحصين، وهو الموافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن محمد، عن أحمد بن محمد، عن أبيه، عن محمد بن عيسى،، عن منصور. التهذيب: الجزء 8، باب العتق وأحكامه، الحديث 779.
ورواها الكليني في الكافي: الجزء 6، كتاب العتق والتدبير والكتابة 3، باب عتق الصغير والشيخ الكبير 6، الحديث 3.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والمرآة: أحمد بن محمد، عن أبيه محمد بن عيسى، بلا ذكر كلمة (عن) بعد أبيه، والظاهر هو الصحيح الموافق للوافى، وإن كان الوسائل كما في هذه الطبعة.
روى الكلينى، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن يونس. الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب صلاة النوافل 84، ذيل حديث 16.
ورواها الكليني في الكافي: الجزء 6، كتاب العتق و الصغير والشيخ الكبير 6، الحديث 3.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والمرآة: أحمد بن محمد، عن أبيه محمد بن عيسى، بلا ذكر كلمة (عن) بعد أبيه، والظاهر هو الصحيح الموافق للوافى، وإن كان الوسائل كما في هذه الطبعة.
روى الكلينى، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عيسى، عن يونس. الكافي: الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب صلاة النوافل 84، ذيل حديث 16.
الجزء 3، كتاب الصلاة 4، باب صلاة النوافل 84، ذيل حديث 16.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والوافي والمرآة: محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن يونس، وما في هذه الطبعة موافق للتهذيب: الجزء 2، باب المسنون من الصلوات، الحديث 1، وفي الطبعة القديمة من الوسائل كما في الطبعة القديمة من الكافي، والطبعة الحديثة منه هكذا: وعن محمد ابن يحيى، (أحمد)، عن محمد بن عيسى، مثله.
وروى أيضاً عن محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن عيسى، عن يونس، عن بعض رجال... إلخ. الكافي: الجزء 5، كتاب النكاح 3، باب النوادر 111، الحديث 2.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في المرآة: محمد بن أحمد، بدل أحمد بن محمد، وهو الموافق للوافى، وفي الوسائل: محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن بعض رجاله، عن أبي عبداللّه عليه السلام.
ثمّ إنه روى الكلينى، عن علي بن إبراهيم بن هاشم، عن أبيه، عن محمد ابن عيسى، عن حفص بن البخترى. الكافي: الجزء 1، كتاب الحجّة 4، باب مولد علي بن الحسين عليهما السلام 117، الحديث 3.
كذا في جميع النسخ حتى الوافى، ولكن الظاهر زيادة كلمة (عن أبيه) بقرينة ساير الروايات، على ما تقدّم.
روى أيضاً عن علي بن إبراهيم (عن أبيه)، عن محمد بن عيسى، عن عبيداللّه بن عبداللّه الدهقان. الكافي: الجزء 6، كتاب الزيّ والتجمّل 8، باب النوادر 29، الحديث 3.
كذا في جميع النسخ حتى الوافي والوسائل، إلاّ أنّ فيها: (عن أبيه) ما جعل نسخة، ولكن الظاهر زيادة كلمة (عن أبيه)، بقرينة ساير الروايات على ما تقدّم.
وروى أيضاً، عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن محمد بن عيسى، عن محمد بن سماعة. الكافي: الجزء 6، كتاب الدواجن 9، باب ارتباط الدابة والمركوب 1، الحديث 7.
كذا في جميع النسخ حتى الوافي والوسائل، ولكن الظاهر زيادة كلمة (عن أبيه)، بقرينة ساير الروايات على ماتقدّم.
وروى أيضاً عن علي بن محمد بن بندار، عن محمد بن عيسى، عن يونس. الكافي: الجزء 6، كتاب الاطعمة 6، باب السمك 74، الحديث 6.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة والوافي أيضاً، ولكن في الوسائل: عنه (علي ابن إبراهيم)، عن محمد بن عيسى، والظاهر هو الصحيح على ما تقدّم، لانّ علي ابن محمد بن بندار لم تثبت روايته عن محمد بن عيسى.
أقول: محمد بن عيسى هذا، مشترك بين محمد بن عيسى بن سعد، ومحمد ابن عيسى بن عبيد.
11528: محمد بن عيسى الارمنى:
روى عن الحسين بن علوان، وروى عنه سلمة. الكافي: الجزء 3، كتاب الجنائز 3، باب التعزّي 81، الحديث 8.
11529: محمد بن عيسى بن أبي بدر:
روى عن عبيد بن زرارة، وروى عنه محمد (بن علي بن محبوب). التهذيب: الجزء 4، باب الزيادات من الصيام، الحديث 973.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في النسخة المخطوطة: محمد بن عيسى، عن أبي بدر.




 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net