15033: ابن أبي نصر - ابن أبي هراسة 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الثالث والعشرون   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 2438


15033: ابن أبي نصر:
روى عن الرضا عليه السلام، وروى عنه أحمد بن محمد. تفسير القمّى: سورة الطور، في تفسير قوله تعالى: (وإدبار النجوم).
كذا في هذه الطبعة والبرهان أيضاً، ولكن في الطبعة القديمة: أبي بصير، بدل ابن أبي نصر.
طبقته في الحديث‏
وقع بهذا العنوان في إسناد كثير من الروايات، تبلغ مئة وستة وثمانين مورداً.
فقد روى عن أبي الحسن، وأبي الحسن الرضا، وأبي جعفر، عليهما السلام، وعن أبي جميلة، وأبي سعيد الق‏ؤمّاط، وأبي الوليد، وابن بكير، وأبان، وأبان بن عثمان، وإبراهيم بن محمد الاشعرى، وأحمد بن يحيى المقرى‏ء، وثعلبة، وثعلبة بن ميمون، وجميل، وجميل بن درّاج، والحسين بن خالد، وحمّاد،
كذا في الطبعة القديمة والوسائل أيضاً، ورواها في الاستبصار: الجزء 4، باب أنه لا يجب على العاقلة عمد ولا إقرار ولا صلح، الحديث 986، إلاّ أنّ فيه: محمد بن علي بن محبوب، عن أحمد بن محمد بن أبي نصر، بدل ما في التهذيب، وفي الوافي: محمد ابن علي بن محبوب، عن أحمد، عن البزنطى، ولا يبعد أنه الصحيح، فإنه لم تثبت رواية محمد بن علي بن محبوب، عن العلاء في غير هذا المورد، كما أنه يروي عن البزنطي بواسطة أحمد وبدون الواسطة.
وروى أيضاً بسنده، عن إبراهيم بن هاشم، عن ابن أبي نصر، عن جميل، عن بريد، عن أبي عبد اللّه عليه السلام. التهذيب: الجزء 10، باب حدود الزنا، الحديث 87.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافى: الجزء 7، كتاب الحدود 3، باب ما يجب على المماليك والمكاتبين من الحدّ 45، الحديث 10، إلاّ أنّ فيه: حميد بن زياد، عن أبي عبد اللّه عليه السلام، بدل جميل، عن بريد، عن أبي عبد اللّه عليه السلام: وفي الطبعة القديمة والمرآة: حميد بن يزيد، عن أبي عبد اللّه عليه السلام، وفي الوسائل: جميل، عن حميد بن زياد، عن بريد، عن أبي عبد اللّه عليه السلام، والوافي كما في التهذيب.
وروى أيضاً بسنده، عن سهل بن زياد، عن أحمد بن محمد، عن ابن أبي نصر، عن عبد الكريم. التهذيب: الجزء 5، باب الزيادات في فقه الحجّ، الحديث 1452.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في النسخة المخطوطة: أحمد بن محمد ابن أبي نصر، بدل أحمد بن محمد، عن ابن أبي نصر، وهو الصحيح الموافق للاستبصار: الجزء 2، باب من يحجّ عن غيره...، الحديث 1147، والكافى: الجزء 4، كتاب الحج 3، باب ما ينبغي للرجل أن يقول إذا حجّ عن غيره 66، الحديث 1، والوافي والوسائل أيضاً.
وروى أيضاً بسنده، عن سهل بن زياد، عن ابن أبي نصر، عن عبد اللّه ابن بكير. الاستبصار: الجزء 4، باب من زنى بذات محرم، الحديث 775.
ورواها في التهذيب: الجزء 10، باب حدود الزنا، الحديث 66، إلاّ أنّ فيه: سهل بن زياد، عن عبد اللّه بن بكير، بلا واسطة.
ورواها الكليني في الكافى: الجزء 7، كتاب الحدود 3، باب من زنى بذات محرم 11، الحديث 6، وفيه: سهل بن زياد، عن على بن أسباط، عن عبد اللّه ابن بكير، وهو الموافق للوافي والوسائل.
وروى أيضاً بسنده، عن سهل بن زياد، عن أحمد بن محمد، عن ابن أبي نصر، عن محمد بن عبيد اللّه. التهذيب: الجزء 1، باب الاغسال المفترضات والمسنونات، الحديث 292.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها في الاستبصار: الجزء 1، باب الاغسال المسنونة، الحديث 337، إلاّ أنّ فيه: محمد بن عبد اللّه، بدل محمد بن عبيد اللّه، وهو الموافق للكافى: الجزء 1، كتاب الطهارة 1، باب وجوب غسل يوم الجمعة 28، الحديث 2.
كذا في المرآة ونسخة من الطبعة القديمة أيضاً، وفي نسخة أخرى منها، كما في التهذيب.
ورواها الشيخ أيضاً بسند آخر في التهذيب: الجزء 3، باب العمل في ليلة الجمعة ويومها، الحديث 28، وفيه: محمد بن عبد اللّه في هذه الطبعة ونسخة من الطبعة القديمة أيضاً، وفي نسخة أخرى منها: محمد بن عبيد اللّه، والوافي كالكافى، وفي الوسائل نسختان.
وروى أيضاً بسنده، عن سهل بن زياد، عن أحمد بن محمد، عن ابن أبي نصر، عن بعض أصحابنا، عن أبي عبد اللّه عليه السلام. التهذيب: الجزء 1، باب الحيض والاستحاضة والنفاس، الحديث 1235.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ورواها الكليني في الكافى: الجزء 3، كتاب الحيض 2، باب المرأة يرتفع طمثها ثمّ يعود 21، الحديث 2، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن أبي نصر، بدل أحمد بن محمد، عن ابن أبي نصر، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات.
ثمّ إنه روى الكليني بسنده، عن محمد بن الوليد، عن ابن أبي نصر، عن أبي إبراهيم. الكافى: الجزء 1، كتاب التوحيد 3، باب الكون والمكان 6، الحديث 8.
5 21، الحديث 2، إلاّ أنّ فيه: أحمد بن محمد بن أبي نصر، بدل أحمد بن محمد، عن ابن أبي نصر، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل، بقرينة سائر الروايات.
ثمّ إنه روى الكليني بسنده، عن محمد بن الوليد، عن ابن أبي نصر، عن أبي إبراهيم. الكافى: الجزء 1، كتاب التوحيد 3، باب الكون والمكان 6، الحديث 8.
سائر الروايات.
ثمّ إنه روى الكليني بسنده، عن محمد بن الوليد، عن ابن أبي نصر، عن أبي 1، كتاب التوحيد 3، باب الكون

وهنا اختلاف في المرويّ عنه تقدّم في أبي إبراهيم، عن أبي الحسن الموصلى.
أقول: وتقدّمت ترجمته بعنوان أحمد بن محمد بن أبي نصر.
15034: ابن أبي نصر البزنطى:
روى باسناده مضمرة، وروى عنه الصدوق : قدّس سرّه : بطريقه. الفقيه: الجزء 4، باب الرجل يموت وعليه دين وله عيال، الحديث 599.
أقول: هو أحمد بن محمد بن أبي نصر المتقدّم ترجمته.
15035: ابن أبي نصر البغدادى:
روى عن أحمد بن يحيى المقرى، وروى عنه محمد بن أحمد بن يحيى. التهذيب: الجزء 5، باب الذبح، الحديث 715.
أقول: يحتمل اتحاده مع سابقه.
15036: ابن أبي هراسة:
تقدّم في أحمد بن نصر بن سعيد.
وأمّا إبراهيم بن رجاء الشيباني فهو وإن كان معروفاً بابن أبي هراسة أيضاً، إلاّ أنّ الشيخ ترجمه في الفهرست بعنوانه، كما تقدّم.




 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net