إذا صلى صلاة الظهر منفرداً ثم اقيمت صلاة الجمعة .. هل يجوز له أن يأتم في صلاة العصر بالإمام الذي يصلي صلاة الجمعة ويكمل صلاته بعد ذلك ؟ 

( القسم : الصلاة - صلاة الجمعة )

السؤال :  إذا صلى صلاة الظهر منفرداً ثم اقيمت صلاة الجمعة .. هل يجوز له أن يأتم في صلاة العصر بالإمام الذي يصلي صلاة الجمعة ويكمل صلاته بعد ذلك ؟


الجواب :  لم يثبت مشروعيته .

ملاحظة : هذا الجواب من أرشيف استفتاءات سماحة السيد السيستاني   
حفظه الله، وقد يلزم مراجعة موقع سماحة السيد للتحقق من رأيه الأخير    


قرّاء هذا الإستفتاء : 5399      


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  رزقت والحمد لله بمولود ، ومن ضمن الهدايا التي قدمت له مبلغ من المال لشراء بعض الملابس والحاجيات له .. هل يجوز لي التصرف بجزء من هذا المال ومن ثم اعادته ، أم أنه يجب أن يصرف فقط على المولود ، ولا يجوز التصرف فيه لغير ذلك ؟

  إذا كان المريض قد وضع على ظهر كفه ( السيلان ) .. فما هي وظيفته الشرعية ؟.. هل هي وضوء الجبيرة أو التيمم أو الجمع أو هو فاقد الطهورين ؟

  هل إذا سرق شخص مالا أو غيره من الناس ، حيث أنه يعرف بعضهم ولا يعرف الآخرين ، وتاب إلى الله .. فهل تقبل له التوبة من دون أن يذهب إلى صاحب الشأن ، حيث أنه لا يستطيع المواجهة ؟

  هناك قاعدة فقهية تقول : (لا ضرر و لا ضرار) ومن الأشياء المنتشرة و الضارة ، التدخين ، و ذلك بشهادة جميع الأطباء ، وأنه سبب من أسباب السرطان- أعاذنا الله وإياكم من هذا الداء -

  في أثناء العمل الرسمي تم تكليفي بالذهاب مع مجموعة من الضيوف الى المنطقة الحدودية ، وهي بعيدة عن مقرالعمل والسكن بمسافة تقدر ب 150 كيلومتر ذهاباً فقط ، وهذا النوع من التكليف بالعمل هو من النادر.. خلال شهر رمضان المبارك في ليلتها نويت السفر لذلك الغرض ، ول

  سائق سيارة ومعه ركاب اسرع بسيارته بحيث أدّت السرعة لانقلابها ووفاة الركاب فهل عليه الدّية وكفارة قتل الخطأ ام ليس عليه شيء ؟

  هل يجوز للنساء وضع المكياج والخروج الى موقع العمل ؟

  هل صلاة الغفيلة مستحبة ؟

  ما هو معنى المداورة, وما هي فائدتها ؟

  إذا اشترط الزوج حين العقد ان تكون البنت ملتزمة بالاحكام الشرعية وان تكون جامعية ,ثم تبين بعد العقد انها ليست كذلك فلا هي مقيدة بأداء الفرائض الدينية ولا هي ملتزمة بالحشمة والعفاف مع الاجانب ولا هي جامعية, فهل يعتبر ذلك تدليس وهل يثبت له الخيار ?

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net