ما هو مقدار الفصل بين العمرتين ؟ وهل يجوز الاتيان بالعمرة الثانية دون هذا الفاصل رجاءاً ؟ 

( القسم : الحج والعمرة )

السؤال :  ما هو مقدار الفصل بين العمرتين ؟ وهل يجوز الاتيان بالعمرة الثانية دون هذا الفاصل رجاءاً ؟


الجواب :  لا يجوز للمعتمر أن يأتي بعمرة عن نفسه في نفس الشهر ولكن يصح منه ان يأتي بها نيابة عن ابويه او عن الائمة عليهم السلام وغيرهم ويجوز له الاتيان بالعمرة في الشهر الثاني وان كان الفاصل بينهما يوماً واحداً ونقصد بالشهر القمري منه .


قرّاء هذا الإستفتاء : 4607        


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  من قتل رجل خطأ وكان السبب في الخطأ هو المقتول ، كما لو كان المقتول متهوراً في السياقة وصدم شخصاً آخر بسيارته ومات المتهور .. فهل تجب الكفارة على الثاني ؟

  نحن مجموعة اتفقنا في ما بيننا على دفع مبلغ شهري من المال ، وفي نهاية كل شهر أو بدايته يأخذ هذه المبالغ أحد منا . فهل تحتاج هذه الجمعية إلى صيغة شرعية للشخص الجامع للمال وكذلك المستلم للأموال ؟ أو هناك كيفية اُخرى حتى تصبح المبالغ محللة وجائز استلامها وأخ

  إذا توقف حل مشكلة على غيبة صاحبها ، كما في حل القضايا الاجتماعية والاخلاقية .. فهل يجوّز الشارع الغيبة في المقام ، أم تترك المشكلة بسلبياتها وتبعاتها المخزية حتى تحل بلطف الله ؟ .

  ما حكم من ترك إلى جمرة العقبة يوم العيد عمدا ؟

  شخص اقسم على انه لو ارتكب العمل الكذائي ، فانه يصوم ثلاثة أيام ، فارتكب العمل وقرر الصوم ، وحينما نهض للسحور لم يجد طعاماً ، وهو يعلم بانه لا يمكنه ان يصوم من دون اكل شيء ، فلم يصم ذلك اليوم .. فهل عليه كفارة ؟

  إذا شك بعد الصلاة في الطهارة وكان قبل الصلاة على علم بأنه قد أحدث ، فما حكمه ؟

  عندي ابن اُخت وهو شاب جامعي سينهي دراسته هذا العام وعنده زوجته قد عقد عليها ولم يتمكن من الزفاف نظراً لضيق الحال ووالده متقاعد وعاجز وراتبه قليل قد لا يسد حاجة عائلته..فهل تجيزون لي صرف ما عليّ من سهم الإمام عجل الله فرجه لتوفير بعض المصاريف الضرورية لزو

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  قد يكون من شأني مثلاًَ إمتلاك ثوبين أرتديهما ، فإذا امتلكت أكثر من هذا المعدل ، فيتعلق الخمس به إذا أصابته السنة الخمسية ، ولكن البعض يعمد الى إرتداء الثوب الفائض قبل حلول السنة الخمسية بقليل حتى بزعمه يفر من الخمس بحجة انه استعمله .. فهل صحيح أن الخمس ل

  ما حكم الاتجار بأدوات الحلاقة ، من حيث الشراء والبيع للغير الذي يستعملها في حلق اللحية ؟

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net